منوعات

الأمن الأردني يكشف ملابسات محاصرة قاتل إيمان إرشيد قبل انتحاره
تاريخ النشر: 26 يونيو 2022 19:08 GMT
تاريخ التحديث: 26 يونيو 2022 20:55 GMT

الأمن الأردني يكشف ملابسات محاصرة قاتل إيمان إرشيد قبل انتحاره

كشف الأمن العام الأردني، مساء اليوم الأحد، ملابسات محاصرة قاتل الطالبة إيمان إرشيد، الذي قالت وسائل إعلام محلية إنه توفي منتحرا، فيما أكد الأمن أنه مازال بعد

+A -A

كشف الأمن العام الأردني، مساء اليوم الأحد، ملابسات محاصرة قاتل الطالبة إيمان إرشيد، الذي قالت وسائل إعلام محلية إنه توفي منتحرا، فيما أكد الأمن أنه مازال بعد إصابته على قيد الحياة ولكنه فاقد للعلامات الحيوية.

وقال الناطق الإعلامي باسم الأمن إن ”الجهود المتواصلة التي باشرتها فرق التحقيق توصلت لمعلومات قادتها إلى تحديد مكان اختباء قاتل فتاة الجامعة المدعو ”عدي خالد عبدالله حسان“ ومن مواليد 1985، في إحدى المزارع في منطقة بلعما“.

وأضاف الناطق في بيان رسمي أن ”قوة أمنية تحركت على الفور لتداهم الموقع، وحاصرت القاتل الذي أشهر سلاحه باتجاه رأسه، رافضا تسليم نفسه ومهددا بالانتحار“.

ولفت إلى أن ”القوة قامت بمفاوضته إلا أنه رفض ذلك وأطلق النار على نفسه في منطقة الجانب الأيمن من الرأس (الصدغ الأيمن) حسب التقرير الطبي الأولي، وتم نقله إلى المستشفى – قسم العناية الحثيثة، فاقداً الوعي والعلامات الحيوية“.

وبين أن ”جهودا متواصلة في كافة النواحي الاستخبارية والعملياتية بدأت وفور ورود البلاغ عن الجريمة، حيث أوعز مدير الأمن العام منذ اللحظة الأولى بتشكيل فريق تحقيقي من كافة الوحدات المختصة للعمل على مدار الساعة وبإشراف مباشر منه“.

وذكر أن ”الفريق قام بجمع المعلومات ومتابعة كافة التفاصيل والأحداث وما تم التقاطه من مسرح الجريمة، للوصول الى القاتل الذي خطط لجريمته وحاول إخفاء هويته وأثره ظنا منه أنه سيفلت من يد العدالة“.

وأوضح أن ”القاتل توارى عن الأنظار فور ارتكابه الجريمة دون أن يثبت تواصله مع أيٍ من معارفه أو ذويه، إلا أن الأساليب التحقيقية الدقيقة مكنت الفريق من تحديد هويته، ومكان سكنه، وجرت مداهمته في عدد من المواقع التي تردد عليها قبل ارتكاب الجريمة وبعدها“.

وأشار إلى أن ”عملية البحث استمرت طيلة الأيام الماضية وبشكل مكثف دون تهاون،  وباحترافية عالية، لحين مداهمة مكان اختباء القاتل ومحاصرته مساء اليوم“.

وأكد أنه ”تم ضبط السلاح الناري الذي كان بحوزته، وقام فريق من المختبرات الجنائية بجمع كافة الأدلة لاستكمال التحقيق، وإحالة القضية إلى الجهات القضائية المختصة وفقاً للقانون“.

وكانت وسائل إعلام محلية قالت إن القاتل لقي حتفه مساء اليوم الأحد، بعد إطلاق النار على نفسه إثر محاصرته من قبل قوات الأمن.

وقال موقع ”عمون“ إن ”قاتل الطالبة إيمان لقي حتفه، أثناء إلقاء القبض عليه“ في منطقة بلعما التابعة لمحافظة المفرق شمال شرق العاصمة عمان.

وقُتلت إيمان إرشيد، طالبة التمريض في جامعة العلوم التطبيقية الخاصة يوم الخميس الماضي، بخمس رصاصات أطلقها عليها الشاب في جريمة هزت الشارع الأردني كونه لم يشهد مثلها من قبل.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك