منوعات

شقيق الفتاة الأردنية إيمان إرشيد يكشف تفاصيل جديدة
تاريخ النشر: 23 يونيو 2022 12:43 GMT
تاريخ التحديث: 23 يونيو 2022 14:00 GMT

شقيق الفتاة الأردنية إيمان إرشيد يكشف تفاصيل جديدة

علق شقيق الفتاة الأردنية إيمان إرشيد على مقتلها في كليتها بجامعة العلوم التطبيقية في العاصمة الأردنية عمان، موضحا بعض التفاصيل الجديدة التي تنفي ربما علاقة

+A -A
المصدر: فريق التحرير

علق شقيق الفتاة الأردنية إيمان إرشيد على مقتلها في كليتها بجامعة العلوم التطبيقية في العاصمة الأردنية عمان، موضحا بعض التفاصيل الجديدة التي تنفي ربما علاقة عائلتها بالجريمة كما كان راج في وقت سابق.

ونقل موقع عمون المحلي عن نور إرشيد قوله، إن ”شقيقته إيمان عمرها 21 عاما، من مواليد 22/7/2000، أوصلها والدها إلى الامتحان في الجامعة صباح اليوم الخميس كالمعتاد، حيث يقوم بايصالها إلى الجامعة يوميا“.

وقال إن ”العائلة تفاجأت باتصال هاتفي عند الساعة الحادية عشرة يبلغهم أن ابنتهم في المستشفى بعد إجراء الامتحان، ولدى وصولهم إلى المستشفى تفاجأوا بوجود مرتبات من الأجهزة الأمنية أمام غرفتها“، مؤكدا أن العائلة لا تعرف بعد السبب وراء إقدام الجاني على جريمته، مشيرا إلى أنه لا يوجد أي مبررات لذلك.

ووفق شقيق إيمان فإن الأجهزة الأمنية أكدت أنه سيتم القاء القبض على الجاني، مبديا استهجانه واستنكاره للفعل غير المبرر.

وفي ذات الوقت أكد نور أن العائلة تحترم القانون الذي لا يمكن التعدي عليه، وستحرص على تحصيل حقها بالقانون في بلد القانون.

وكان عدد من طلبة جامعة العلوم التطبيقية في العاصمة الأردنية عمان قد تحدثوا لمراسل ”إرم نيوز“ عن مقتل الطالبة إيمان إرشيد من قبل شخص مجهول، معتبرين أن ”تهاون الأمن في الجامعة، سبب في حدوث مثل هذه الجريمة“.

وأكد عدد من الطلبة في تصريح لمراسلنا- الذي منعه الأمن من دخول الجامعة – بأن ”هناك حالة من الذهول والتساؤل حول كيفية دخول القاتل إلى داخل حرم الجامعة وهو يحمل مسدسا معبأ“.

كما أشاروا إلى أن ”جريمة مقتل الطالبة نيرة أشرف في مصر لعبت دورا في حدوث هذه الجريمة، حيث قام القاتل باتباع الطريقة نفسها“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك