منوعات

مصر.. حبس قاتل "طالبة المنصورة" نيرة أشرف بعد إقراره بالجريمة
تاريخ النشر: 21 يونيو 2022 8:05 GMT
تاريخ التحديث: 21 يونيو 2022 11:44 GMT

مصر.. حبس قاتل "طالبة المنصورة" نيرة أشرف بعد إقراره بالجريمة

قررت النيابة العامة في مصر حبس الطالب محمد عادل، المتهم بقتل زميلته الطالبة نيرة المعروفة بـ"طالبة المنصورة"، لمدة 4 أيام، وذلك على ذمة التحقيق بعد إقراره

+A -A
المصدر: أحمد بيومي - إرم نيوز

قررت النيابة العامة في مصر حبس الطالب محمد عادل، المتهم بقتل زميلته الطالبة نيرة المعروفة بـ“طالبة المنصورة“، لمدة 4 أيام، وذلك على ذمة التحقيق بعد إقراره بارتكاب الجريمة.

وأصدرت النيابة العامة بيانا، صباح اليوم الثلاثاء، جاء فيه: ”أمر النائب العام بحبس المتهم محمد عادل أربعة أيام احتياطيًا على ذمة التحقيقات؛ لاتهامه بقتل الطالبة (نيرة) عمدًا مع سبق الإصرار أمام جامعة المنصورة؛ بعدما أقر المتهم خلال استجوابه بالتحقيقات بارتكابه الجريمة وإجرائه محاكاة لكيفية تنفيذها بمسرح الحادث“.

واستكمل البيان: ”وإلحاقًا ببياننا السابق عن الواقعة، فقد استمعت النيابة العامة منذ توليها التحقيقات فور وقوع الحادث إلى عشرين شاهدًا، منهم والدي المجني عليها وشقيقتها الذين أكدوا -وأحد الطلاب بالجامعة- تعرض المتهم الدائم للمجني عليها على إثر فشل علاقتهما ورفضها لشخصه، وعقدهم جلسات عرفية وتحريرهم محاضر رسمية ضده منذ ما يربو على شهرين لأخذ تعهده بعدم التعرض لها“.

وأضاف: ”كما أكد ثلاثة عشر شاهدًا من طلاب وعاملين بالجامعة وبمحيطها رؤيتهم المتهم حال ارتكابه الجريمة إبان تواجدهم بمحيط مسرح الواقعة، وقد أطلعتهم النيابة العامة على تسجيلات آلات المراقبة التي رصدت ملابسات الحادث فأكدوا ظهور المتهم حال تعديه على المجني عليها بتلك التسجيلات“.

وتابعت النيابة: ”.. واستجوبت النيابة العامة المتهم فيما نسب إليه من اتهامات فأقر بارتكابه جريمة قتل المجني عليها عمدًا مع سبق الإصرار للخلافات التي كانت بينهما ورفضها الارتباط به، وبيَّن في تفصيلات إقراره كيفية تخطيطه لارتكاب الجريمة وتنفيذها وأجرى محاكاة مصورة لكيفية ذلك بمسرح الحادث، كما أقر بصحة ظهوره بتسجيلات آلات المراقبة التي رصدت الواقعة“.

هذا و“ندبت النيابة العامة مصلحة الطب الشرعي لتوقيع الصفة التشريحية على جثمان المجني عليها، بيانًا لما به من إصابات وكيفية حدوثها وسبب الوفاة ومدى جواز تصور حدوثها على نحو ما انتهت إليه التحقيقات، وفحص السكين المستخدم بالجريمة، وجار سرعة إنجاز التحقيقات والتصرف فيها“، وفقًا للبيان.

ونفى والد الطالبة في كلية الآداب بجامعة المنصورة المصرية، والتي ذُبحت على يد زميلها أمام الجامعة بمحافظة الدقهلية في مصر، أمس الإثنين، رواية ارتباط ابنته بشخص آخر ما دفع القاتل لارتكاب جريمته انتقاما منها.

وقال أشرف عبدالقادر، في تصريحات تلفزيونية: “لم تكن تفكر في الارتباط من الأساس، وكانت تفكر في مستقبلها المهني بعد الجامعة، ومكانتش بتفكر في الزواج”.

وكشف أشرف عبدالقادر والد نيرة، أن الشاب القاتل هدد ابنته أكثر من مرة من قبل وكان بينهما عدة مشاكل، مشيرًا إلى أنها ”عملتله بلوكات من حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي بس كان مفيش فايدة فيه“.

وكانت نيرة قُتلت على يد زميلها المدعو محمد عادل، أمس الإثنين، ذبحا باستخدام سكين أمام الجامعة، لتلفظ أنفاسها الأخيرة داخل المستشفى فور وصولها.

وظهر القاتل في مقطع فيديو وهو يقترب من الضحية عقب نزولها من الحافلة ثم باغتها بذبحها، وسط ذهول الطلاب المتواجدين في محيط سور الجامعة والذين تمكنوا من الإمساك به وتسليمه لأجهزة الأمن.

وتضمنت التحريات والمعلومات الأولية أن ”مشادة كلامية نشبت بين المجني عليها والمتهم، تطورت إلى استخدامه السكين“.

لكن آخرين تحدثوا عن ”سعي المتهم للارتباط بالمجني عليها، إلا أن محاولاته باءت بالفشل لارتباط الفتاة بشخص آخر فكانت الجريمة بإنهاء حياتها“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك