منوعات

"القصة ذات دوافع سياسية".. ماسك ينفي التحرش بمضيفة طيران
تاريخ النشر: 20 مايو 2022 7:01 GMT
تاريخ التحديث: 20 مايو 2022 11:29 GMT

"القصة ذات دوافع سياسية".. ماسك ينفي التحرش بمضيفة طيران

نفى الملياردير الأمريكي إيلون ماسك، عبر "تويتر"، في وقت متأخر أمس الخميس، مزاعم اعتبرها "غير صحيحة تمامًا"، ووردت في تقرير إخباري بأنه "تحرش جنسي بمضيفة طيران

+A -A
المصدر: إرم نيوز

نفى الملياردير الأمريكي إيلون ماسك، عبر ”تويتر“، في وقت متأخر أمس الخميس، مزاعم اعتبرها ”غير صحيحة تمامًا“، ووردت في تقرير إخباري بأنه ”تحرش جنسي بمضيفة طيران على متن طائرة خاصة في عام 2016“.

وقال موقع ”إنسايدر“ الأمريكي، إن الملياردير إيلون ماسك حاول التحرش جنسيا بمضيفة في طائرة خاصة تابعة لشركته الفضائية ”سبيس إكس“ عام 2016.

وكتب ماسك قائلا: ”أتحدى هذه الكاذبة التي تدّعي أن صديقتها رأتني عاريًا أن تصف شيئا واحدا فقط، أي شيء على الإطلاق (ندوب، وشم، …)، شيء لا يعرفه الناس. لن تستطيع فعل ذلك؛ لأن هذا لم يحدث البتة“.

وذكر موقع ”إنسايدر“، الخميس، أن الشركة التي أسسها أغنى شخص في العالم دفعت للمضيفة 250 ألف دولار لتسوية دعوى سوء سلوك جنسي ضد ماسك.

وأضاف الموقع: ”عملت المضيفة كعضو في طاقم الطائرة التابعة لأسطول طائرات الشركات الخاص بشركة سبيس إكس، واتهمت المضيفة ماسك بلمس ساقها دون موافقة وعرض شراء حصان لها مقابل تدليك أثناء رحلة إلى لندن“.

وأشار الموقع أنه توصل لتلك المعلومات بناءً على وثائق ومقابلات واعتراف صديقة للمضيفة إلى جانب مراسلات بريد إلكتروني وسجلات قدمتها تلك الصديقة.

وأوضح أنه وفقا للسجلات أسرَّت المضيفة لصديقتها أنه بعد توليها وظيفة المضيفة، تم تشجيعها للحصول على ترخيص كمدلكة حتى تتمكن من إعطاء تدليك لماسك.

وأكد الموقع: ”أخبرت المضيفة صديقتها أن ماسك طلب منها القيام بعمل مخل بالآداب له خلال إحدى جلسات التدليك في مقصورة خاصة على طائرة غلف ستريم الخاصة به“.

ونوه إلى أنه بعد أن اتصل بماسك للتعليق، أرسل الملياردير بريدًا إلكترونيًا لطلب مزيد من الوقت للرد، وأوضح أن ”هناك الكثير لهذه القصة“.

ووفقا للموقع، كتب ماسك قائلا: ”إذا كنت أميل إلى الانخراط في التحرش، فمن غير المرجح أن تكون هذه هي المرة الأولى في مسيرتي المهنية التي استمرت 30 عامًا“، واصفًا القصة بأنها ”قطعة ناجحة ذات دوافع سياسية“.

وبدوره، قال كريستوفر كارداشي، نائب رئيس شركة ”سبيس إكس“، الذي تم الاتصال به عبر الهاتف المحمول: ”لن أعلق على أية اتفاقيات تسوية جنسية“.

ولفت الموقع، في تقريره، إلى أن المضيفة كشفت لصديقتها أن ماسك طلب منها الحضور إلى غرفته أثناء رحلة في أواخر عام 2016 ”لتدليك الجسم بالكامل“.

وقالت الصديقة: ”عندما وصلت، وجدت المضيفة أن ماسك كان عاريا تماما باستثناء ملاءة تغطي النصف السفلي من جسده“.

وذكر الموقع أن ماسك ”كشف أعضاءه التناسلية“ أثناء التدليك ثم ”لمس المضيفة وعرض عليها شراء حصان إذا كانت ستفعل المزيد، في إشارة إلى ممارسة أعمال منافية للآداب“.

وقال نقلا عن الصديقة: ”امتنعت المضيفة التي تمارس هواية ركوب الجياد عن القيام بما طلبه ماسك واستمرت في التدليك دون ممارسة أي سلوك جنسي“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك