منوعات

مصر.. القبض على 13 متهما في واقعة التحرش بسائحات الأهرامات
تاريخ النشر: 07 مايو 2022 15:42 GMT
تاريخ التحديث: 07 مايو 2022 18:00 GMT

مصر.. القبض على 13 متهما في واقعة التحرش بسائحات الأهرامات

بعد انتشار فيديو أثار جدلا وغضبا واسعا، ألقت قوات الأمن في مصر، القبض على 13 من المتهمين باعتراض سائحتين في منطقة الأهرامات، ومحاولاتهم التحرش بهما. ونجحت

+A -A
المصدر: صلاح شرابي – إرم نيوز

بعد انتشار فيديو أثار جدلا وغضبا واسعا، ألقت قوات الأمن في مصر، القبض على 13 من المتهمين باعتراض سائحتين في منطقة الأهرامات، ومحاولاتهم التحرش بهما.

ونجحت الأجهزة الأمنية في وزارة الداخلية المصرية وبالاستعانة بالتقنيات الحديثة، في تحديد وضبط هؤلاء الصبية (13 طالبا أعمارهم تتراوح ما بين 13-15 عاماً) كانوا موجودين في المنطقة الأثرية بالأهرامات للتنزه بمناسبة عيد الفطر المبارك.

وأفاد المتهمون بأنهم حال مشاهدتهم لسائحتين حاولوا التحدث والتقاط الصور معهما وأن تصرفهم لم يكن بقصد التحرش.

2022-05-2-17

كما تبين أن أحد المرشدين السياحيين قام بتصوير ونشر المقطع المشار إليه على مجموعة خاصة بالمرشدين السياحيين في تطبيق ”واتساب“، ثم بادر مرشد آخر بنشره على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تم اتخاذ الإجراءات القانونية والعرض على النيابة العامة، رغم أن الأجهزة الأمنية لم تتلق أي بلاغات رسمية في هذا الشأن.

ويأتي القبض على المتهمين بعد أن أثار مقطع فيديو لواقعة تحرش بسائحات أجنبيات بمنطقة الأهرامات الأثرية في مصر غضبًا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد.

ويُظهر الفيديو المصور، الذي جرى تداوله على نطاق واسع من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، بعض السياح الأجانب وهم يتعرضون لممارسات ”مؤذية“ من قبل السكان المحليين، لا سيما من الشباب صغار السن.

وتحدث مصور مقطع الفيديو، عن تعرض السائحات للتحرش، ومحاولة الصبية التقاط الصور التذكارية معهن، إلى جانب فوضى الشبان خلف السائحات.

وأعرب مصور المقطع عن غضبه من عدم وجود أفراد أمن لمتابعة الموقف، والتصدي لتلك الممارسات، مطالبًا بتداول الفيديو حتى يصل إلى وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني، على أمل أن يتخذ الأخير ما يلزم لإيقاف تلك السلوكيات والممارسات.

وطالب بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبر تعليقاتهم على الواقعة بضرورة العمل للحد من مثل هذه التصرفات، خاصة أن السلطات المصرية تسعى الآن للجذب السياحي، سواء من خلال تقديم التسهيلات، أو افتتاح الأماكن الأثرية وتطويرها.

كما طالب النشطاء بفتح تحقيق في الواقعة التي ظهرت تفاصيلها في الفيديو.

وتحرص السلطات المصرية على التعامل مع مثل هذه الوقائع عبر الوقوف على حقيقتها، ومعاقبة المخطئين، سواء من خلال وزارة الداخلية، أو النيابة العامة، اللتين تحرصان على إصدار بيانات رسمية تفصيلية في مثل هذه المواقف لعرضها على الرأي العام.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك