منوعات

الكويت.. فلبينية شرعت في الانتحار تتهم كفيلتها بحجزها وتعذيبها لعامين‎‎
تاريخ النشر: 26 مايو 2021 11:33 GMT
تاريخ التحديث: 26 مايو 2021 13:30 GMT

الكويت.. فلبينية شرعت في الانتحار تتهم كفيلتها بحجزها وتعذيبها لعامين‎‎

اتهمت وافدة فلبينية تعمل في الكويت، كانت أقدمت قبل 10 أيام على الشروع بالانتحار، كفيلتها العربية بحجزها وتعذيبها منذ عامين بشكل متواصل؛ ما دفعها لمحاولة

+A -A
المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

اتهمت وافدة فلبينية تعمل في الكويت، كانت أقدمت قبل 10 أيام على الشروع بالانتحار، كفيلتها العربية بحجزها وتعذيبها منذ عامين بشكل متواصل؛ ما دفعها لمحاولة الانتحار.

وأقدمت الفلبينية -وهي في منتصف العقد الثاني من عمرها، في الـ 16 من الشهر الجاري- على تناول سائل تنظيف الحمامات بقصد إنهاء حياتها، لتدخل على إثره بغيبوبة استفاقت منها داخل المستشفى الأميري بعد عشرة أيام.

وقال مصدر أمني لصحيفة ”الأنباء“ الكويتية: إنهم تلقوا بلاغا فور وصول الخادمة إلى المستشفى ودخولها في غيبوبة وتم تسجيل جناية شروع بالانتحار بحقها، قبل أن تتلقى الجهات الأمنية برقية -أمس- تفيد بتحسن حالتها، إذ انتقل رجال المباحث إلى المستشفى للتحقيق بأسباب إقدامها على الانتحار.

وذكر المصدر نقلا عن الخادمة ”أنها محتجزة لعامين ودائما ما تتعرض للضرب من قبل كفيلتها، وأنها تناولت كوبا من سائل التنظيف بقصد الانتحار“، مشيرة إلى أن آخر اعتداء وقع عليها في شهر آذار/ مارس الماضي حاولت بعده الهرب ولم تتمكن من ذلك.

وأكد المصدر الأمني إصدار تعليمات بضبط الكفيلة العربية للتحقيق معها وكشف حقيقة الاتهامات الموجهة إليها من الخادمة.

وسبق أن تسببت حوادث اعتداء على عمالة فلبينية في الكويت بتوتر العلاقات بين البلدين وحظر إرسال العمالة لأشهر على خلفية وفاة بعض الخادمات إثر التعذيب، قبل أن يتم حل هذه القضايا ومحاكمة المدانين بتعذيب وقتل العمالة وتوقيع اتفاقيات خاصة بين البلدين بهذا الشأن.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك