منوعات

لأن "التربية الحديثة لا تعجبها"... سورية تعذب ابنتها القاصر بالماء المغلي
تاريخ النشر: 30 مارس 2021 13:11 GMT
تاريخ التحديث: 30 مارس 2021 15:05 GMT

لأن "التربية الحديثة لا تعجبها"... سورية تعذب ابنتها القاصر بالماء المغلي

ألقت الأجهزة الأمنية في العاصمة السورية دمشق القبض على امرأة بعد إقدامها على تعذيب ابنتها بطريقة مروعة، وذلك بعد تقديم الابنة بلاغا ضد والدتها. وبحسب بيان وزارة الداخلية السورية عبر حسابها في موقع "فيسبوك"، فقد

+A -A
المصدر: فريق التحرير

أقدمت أم سورية على سكب الماء المغلي على رأس ويد ابنتها القاصر وضربها بطريقة مروعة.

وذكرت وزارة الداخلية السورية، في بيان، أن الأجهزة الأمنية في العاصمة دمشق ألقت القبض على الأم بعد تلقيها بلاغا من ابنتها التي تبلغ من العمر 15 عاما، يفيد بتعرض الأخيرة للتعذيب بطريقة مروعة.

وأوضح بيان الوزارة أن الفتاة القاصر أفادت أنها تتعرض في منزلها للضرب العنيف والمستمر من قبل والدتها، وقد سكبت الماء المغلي على يدها ورأسها وهي تقول لها: (سأقوم بتربيتك على طريقتي، لأن التربية الحديثة لا تعجبني).

 

2021-03-lk

وقالت الفتاة إن والدتها تعذبها باستمرار بالضرب والحرق من دون أي مبرر، وفي حال حدوث شجار بين أخوتها، تقوم الأم بتعنيفها وتحميلها المسؤولية بشكل خاص وبضربها، رغم أن لا علاقة لها بالمشاجرات بين أخوتها.

وأقرت الأم المتهمة بالتحقيقات بتعنيف ابنتها، مبررة ذلك بوجود خلافات فيما بينهما.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك