منوعات

الشرطة السودانية تعلن القبض على قتلة الطالب الجامعي
تاريخ النشر: 16 مارس 2021 1:17 GMT
تاريخ التحديث: 16 مارس 2021 7:41 GMT

الشرطة السودانية تعلن القبض على قتلة الطالب الجامعي

أعلنت شرطة العاصمة السودانية الخرطوم، ليل الاثنين، القبض على ثلاثة متهمين في مقتل الطالب عبد العزيز الصادق محمد، الطالب بكلية علوم المختبرات المستوى الثاني

+A -A
المصدر: يحيى كشة- إرم نيوز

أعلنت شرطة العاصمة السودانية الخرطوم، ليل الاثنين، القبض على ثلاثة متهمين في مقتل الطالب عبد العزيز الصادق محمد، الطالب بكلية علوم المختبرات المستوى الثاني بجامعة أم درمان الإسلامية، المعتدى عليه الأحد داخل حرم الجامعة.
وقتل الطالب الصادق داخل الجامعة من لصوص يستلغون دراجة بخارية حاولوا سرقة هاتفه لكنه قاومهم ما أدى إلى طعنه بسكين أردته قتيلا في الحال.
وأثارت الحادثة سخط السودانيين من عدم الأمن في العاصمة الخرطوم. وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي الحادثة بكثافة، وخرجت تظاهرات حاشدة من الطلاب مطالبة بالقبض على الجناة وتوفير الأمن بالجامعة. وعطلت الجامعة الدراسة إلى حين إشعار آخر.
وقال مدير الشرطة بالخرطوم الفريق عيسى آدم إسماعيل، في مؤتمر صحفي ليل الاثنين، إن الجريمة تمت في ظروف غامضة لعدم وجود أي دليل أو شهود للإرشاد على الجناة إلا أن الخبرة التراكمية لقوات الشرطة والأدلة الجنائية والمساعدات الفنية قادت إلى كشف الجريمة.
وأضاف أن الجريمة وقعت أثناء توجه المجني عليه من الداخلية ”سكن الطلاب الجامعي“ قاصدا مباني كلية المختبرات التي تبعد عن الداخلية حوالي 200 متر حيث اعترضه ثلاثة من المتهمين على ظهر دراجة بخارية حاولوا نهب هاتفه واشتبكوا معه في عراك شديد حيث سدد أحد المتهمين طعنة قاتلة للمجني عليه إلا أنه استطاع أن يسدد طعنه لأحد الجناة وفروا هاربين.
وأفاد مدير شرطة الخرطوم أن الشرطة تمكنت من إلقاء القبض على أحد المتهمين الذي أقر بمشاركته في الجريمة وأرشد على المتهم الأساسي وتم القبض عليه ووُجد مطعونا نتيجة لدخوله في عراك مع المجني عليه وأرشد لمكان أداة الجريمة ”سكين“، مبينا أن أعمار المتهمين تتراوح ما بين 20 و 23 سنة وسيتم عرضهم للقضاء لتسجيل اعترافات قضائية بالحادث.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك