منوعات

تحرش في "تيرا مول الطائف" يثير الجدل.. والشرطة تتدخل (فيديو)
تاريخ النشر: 15 مارس 2021 2:36 GMT
تاريخ التحديث: 15 مارس 2021 7:46 GMT

تحرش في "تيرا مول الطائف" يثير الجدل.. والشرطة تتدخل (فيديو)

أوقفت الشرطة السعودية أربعة شبان متهمين بحادثة تحرش مثيرة للجدل، شهدها أحد مراكز التسوق في مدينة الطائف، غرب البلاد، بعد أن تم توثيقها بمقاطع فيديو وتسببت

+A -A
المصدر: الرياض- إرم نيوز

أوقفت الشرطة السعودية أربعة شبان متهمين بحادثة تحرش مثيرة للجدل، شهدها أحد مراكز التسوق في مدينة الطائف، غرب البلاد، بعد أن تم توثيقها بمقاطع فيديو وتسببت بانقسام بين المدونين السعوديين في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت شرطة منطقة مكة المكرمة التي تتبع لها محافظة الطائف، إنها نجحت في تحديد هوية الأشخاص الذين ظهروا في مقاطع الفيديو وهم يتحرشون بفتاتين بإشارات وعبارات خادشة للحياء، ومخالفة لنظام جريمة التحرش.

وأضافت الشرطة، في بيان نشرته في ساعة مبكرة من اليوم الاثنين، أن المقبوض عليهم أربعة سعوديين في العقدين الثاني والثالث من العمر، وتمت إحالتهما إلى النيابة العامة بعد اتخاذ الإجراءات النظامية بحقهم.

وكان الوسم ”#متحرش_في_تيرا_مول_الطايف“ عنواناً لسجال واسع بين المغردين السعوديين في تويتر، قبل صدور بيان الشرطة، بعد أن تم نشر مقاطع الفيديو التي توثق ما جرى في مركز ”تيرا مول“ للتسوق في مدينة الطائف، تحته.

فعلى عكس الفتيات اللاتي يتعرضن للتحرش في السعودية، ويلجأن لمواقع التواصل الاجتماعي، للحصول على الدعم والتعاطف، تلقت الشابة التي كانت تحمل الهاتف بيدها وتصور ما دار بينها وبين من تتهمهم بالتحرش، انتقادات واتهامات بتعمد استفزاز الشبان من زوار المكان.

ويظهر في أحد المقاطع شاب يجلس برفقة آخر في سيارة متوقفة على الطريق، بينما تقترب الفتاة منهما وهي تصورهما، بينما يتبادل الطرفان الشتائم، دون أن يتسنى معرفة من بدأ الحديث مع الآخر.

وفي مقطع آخر، يظهر شاب واقفا في المركز التجاري، بينما تقوم الشابة بتصويره وتتبادل معه أيضا الشتائم، فيما لم يكن من الممكن الجزم من الطرف المسؤول عن الحادثة، قبل أن تتدخل الشرطة وتوجه الاتهام للشبان، بانتظار ما تسفر عنه التحقيقات معهم.

وبدت الحيرة أيضا واضحة على كثيرين ممن شاهدوا مقاطع الفيديو تلك، حيث تعاطف البعض بالفعل مع الفتاة، واتهمها آخرون بتعمد استفزاز الشبان.

وشهدت السعودية في السنوات الخمس الماضية تغييرات غير مسبوقة، حيث قلصت الحكومة صلاحية رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، التي كانت أشبه بشرطة دينية، يقع على عاتقها متابعة حوادث التحرش، وأسندت تلك المهمة للشرطة بالكامل.

كما أقرت البلاد نظام مكافحة التحرش الذي بدأ العمل به عام 2018، وينص على فرض عقوبات مشددة على المدانين، تتضمن السجن لمدة تصل إلى 5 سنوات، وغرامات مالية باهظة، وجرى تعديله هذا العام بحيث يُسمح للقضاة بالتشهير بالمتحرشين أيضا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك