منوعات

الكويت.. السجن 5 أعوام لرئيس مبرة خيرية سرق أموال المتبرعين
تاريخ النشر: 10 مارس 2021 12:38 GMT
تاريخ التحديث: 10 مارس 2021 14:06 GMT

الكويت.. السجن 5 أعوام لرئيس مبرة خيرية سرق أموال المتبرعين

قضت محكمة الاستئناف الكويتية، بحبس رئيس مبرة خيرية يعمل بالقطاع العسكري، لمدة 5 سنوات، وتغريمه 120 ألف دينار (397 ألف دولار) بعد إدانته بغسيل أموال والاستيلاء على أموال المتبرعين، وتحويلها إلى حسابه الخاص. وأمرت المحكمة

+A -A
المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

قضت محكمة الاستئناف الكويتية، بحبس رئيس مبرة خيرية يعمل بالقطاع العسكري، خمسة أعوام وتغريمه 120 ألف دينار (397 ألف دولار) بعد إدانته بغسيل أموال والاستيلاء على أموال المتبرعين، وتحويلها إلى حسابه الخاص.

وأمرت المحكمة بمصادرة الأموال المستولى عليها من المتبرعين، والتي تبلغ نحو 211 ألف دينار (698 ألف دولار)، بحسب وسائل إعلام محلية.

ويعود أصل القضية إلى تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، حيث أمرت محكمة الجنايات بإلقاء القبض على المتهم، وإحالته إلى السجن المركزي، بعد أن وجهت إليه تهمة غسيل أموال والاستيلاء على أموال المتبرعين للمبرة التي حصل عليها عن طريق الغش والتدليس.

وكشفت تقارير إخبارية سابقة، أن المتهم ”استغل منصبه في المبرة واستولى على مئات الآلاف من أموال المتبرعين للمبرة بعد إيهامهم أنها ستخصص لإقامة مشاريع خيرية، ما دفعهم لتحويل المبالغ من حساباتهم إلى حسابه الشخصي“.

وأشارت إلى أن المتهم ”استغل المبرة للحصول على أموال المتبرعين، دون الحصول على تراخيص من وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بجمع تبرعات، ودمجها مع أمواله وقام بشراء سيارة وعقار منها، وأجرى عمليات سحب نقدي ونقاط شراء بقصد إخفاء وتمويه مصدر تلك الأموال غير المشروعة“.

وتفرض السلطات الكويتية رقابة على عملية تشكيل الجمعيات والمبرات الخيرية وجمع التبرعات والأشخاص المسؤولين عن جمعها، من خلال الموافقة على تشكيلها وإشهارها من قبل وزارة الشؤون الاجتماعية.

ويعتبر ملف التبرعات التي تجمعها الجمعيات والمبرات الخيرية، من الملفات الشائكة والمثيرة للجدل في البلاد منذ أعوام، حيث تواجه بين الحين والآخر اتهامات حول تورط بعضها وبعض العاملين فيها بجمع الأموال والاستيلاء عليها، أو إرسالها لغير مستحقيها، بما فيها الجماعات المسلحة والتنظيمات الإسلامية، التي تحوم حولها الشبهات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك