تفتيش سيدة بشكل مهين من شرطية فتلقى تعويضًا ماليًا كبيرًا – إرم نيوز‬‎

تفتيش سيدة بشكل مهين من شرطية فتلقى تعويضًا ماليًا كبيرًا

تفتيش سيدة بشكل مهين من شرطية فتلقى تعويضًا ماليًا كبيرًا

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

بعد معركة قضائية مطولة، حصلت مواطنة أمريكية على تعويض 205 آلاف دولار؛ لما تعرضت له من إهانة عندما أوقفتها شرطية وفتشتها ذاتيًا على جانب الطريق.

رفعت ناتالي سيمز 40 عامًا، دعوى قضائية ضد شرطة مدينة ”سان أنطونيو“ في ”تكساس“ والمحققة السابقة مارا ويلسون؛ بعد أن أزالت الشرطية فوطتها الصحية رغم إخبارها بأنها كانت في فترة الحيض.

ووفقًا لصحيفة ”ذا صن“ البريطانية، كانت سيمز جالسة في شارع جانبي في انتظار صديقها في أغسطس 2016، عندما وصلت الشرطية وطلبت تفتيشها وسيارتها، معتقدة أنها تحمل مخدرات.

وكشفت كاميرات المراقبة والتي نشرت صورة منها فقط، الشرطية وهي تفتش جيوب ناتالي قبل أن تطلب منها فتح ساقيها، وأخبرتها أنها تنوي تفحص منطقتها الحساسة بحثًا عن المخدرات.

وعندما سئلت عما إذا كانت تخفي شيئًا في منطقتها الحساسة، أجابت ناتالي بـ ”لا“، وأبلغت الشرطية بأنها حائض.

وقال محامي الادعاء: ”باشرت الشرطية تفتيش ناتالي دون أمر قضائي، ودون وجود أطباء، وفي شارع عام أمام المارة“.

وعلى الرغم من السماح لناتالي بالرحيل بعدما لم يجد الضباط أي مخدرات، إلا أنها قررت رفع الدعوى للمطالبة بتعويض على الإهانة التي تعرضت لها في التفتيش الذاتي المبالغ فيه.

وتقاعدت الشرطية بعد 9 أشهر من الواقعة، وحكمت محكمة مدينة سان أنطونيو بتعويض يبلغ 205 آلاف دولار لناتالي، اليوم الخميس؛ لما تعرضت له من أضرار نفسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com