إيران تسجن ناشطًا انتقد توظيف رجال الدين بميزانيات ضخمة – إرم نيوز‬‎

إيران تسجن ناشطًا انتقد توظيف رجال الدين بميزانيات ضخمة

إيران تسجن ناشطًا انتقد توظيف رجال الدين بميزانيات ضخمة

المصدر: إرم نيوز

قضت محكمة خاصة في العاصمة الإيرانية طهران، بالسجن لمدة عام واحد ضد أبرز منظري التيار الإصلاحي في إيران، الأستاذ بجامعة طهران ”صادق زيبا كلام“، بسبب التعبير عن آرائه.

وذكر زيبا كلام في حديث لموقع صحيفة ”اعتماد“ الإصلاحية، يوم السبت، أنه ”تلقى عقوبة بالسجن لمدة عام بسبب التعبير عن آرائه“.

وأضاف أن محاكمته جاءت بعد نشره منشورًا في حسابه على إنستغرام يقارن تكلفة توظيف 300 ألف رجل دين جديد بميزانية ثلاث محافظات فقيرة في إيران من بينها محافظتا (كردستان، وسيستان وبلوشستان)، فقد اتُهم ”بنشر الأكاذيب، وإثارة الرأي العام“.

وأوضح أبرز منظري التيار الإصلاحي في إيران، أنه ”قدم اعتراضًا على الحكم الصادر بحقه وهو ينتظر قرار محكمة الاستئناف“.

وصادق زيبا كلام هو شخصية فريدة في إيران بسبب انتقاداته بلا خجل للسياسات والتعليقات التي من شأنها أن تقوده بسهولة إلى السجن.

وغالبًا ما تتم دعوته من قِبل هيئة الإذاعة الحكومية للظهور في البرامج الإذاعية أو التلفزيونية، حيث يتحدث بشكل حاسم ضد الأفكار المحافظة والمتشددة.

واقترح رجل دين تعيين 300 ألف رجل دين إضافي للإشراف على الأخلاق العامة، وقد نشر زيبا كلام مقالًا قصيرًا يجادل فيه بأن تكلفة مثل هذه الخطوة ستكون أكثر من ميزانية ثلاث أفقر محافظات في البلاد.

وفي يونيو/ حزيران 2018، أكد ”صادق زيبا كلام“ أن الغالبية الساحقة من الإيرانيين يرفضون نظام الجمهورية الإسلامية، مشيرًا إلى أن أي استفتاء على شكل النظام سيكشف أن الشعب يرفض النظام الحالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com