الكويت تمدد حجز نشطاء ”بدون“ في قضية التجمعات غير المرخصة

الكويت تمدد حجز نشطاء ”بدون“ في قضية التجمعات غير المرخصة

المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

قررت النيابة العامة في الكويت، اليوم الخميس، استمرار حجز 12 ناشطًا من ”البدون“، جرى اعتقالهم يومي الجمعة والسبت الماضيين، على خلفية اعتصام جرى تنظيمه احتجاجًا على أوضاعهم، بعد أيام من انتحار الشاب عايد حمد مدعث.

وقالت الناشطة الحقوقية والمتضامنة مع قضية ”البدون“ هديل بو قريص، إن النيابة العامة قررت استمرار حجز المتهمين في مبنى أمن الدولة حتى يوم الأحد المقبل؛ لاستكمال التحقيق معهم وتحويلهم إلى السجن المركزي.

وأوضحت بو قريص، أن النيابة أثبتت جميع التهم الموجهة إلى النشطاء، ورفضت إخلاء سبيلهم بكفالة.

وكانت النيابة العامة بدأت تحقيقاتها في التجمعات الأخيرة لفئة غير محددي الجنسية ”البدون“ في تيماء وساحة الإرادة، والتي خرج فيها نشطاء احتجاجًا على أوضاعهم، وذلك بعد انتحار شاب بدون على خلفية سوء المعيشة.

وألقت أجهزة الأمن، السبت، القبض على النشطاء الذين قالوا إن الاعتقالات شملت الناشط البارز في صفوف البدون عبدالحكيم الفضلي وآخرين، هم عواد العونان وأحمد العونان وعبدالله الفضلي ومتعب العونان ومحمد العنزي ويوسف العصمي ونواف البدر وكامل العنزي وآلاء السعدون.

وذكر حساب مؤيد للبدون آنذاك أن آلاء السعدون جرى الإفراج عنها في وقت لاحق.

وتسببت قضية انتحار الشاب عايد حمد مدعث (20 عامًا) في زيادة توتر قضية بدون الكويت، إذ خرج محتجون يطالبون بحل مشكلتهم على خلفية هذه الواقعة، كما أخذت القضية بعدًا جديدًا مع تقديم مستشار السفير الأمريكي العزاء لأسرة الشاب المنتحر.

وتداول نشطاء، أنباء بأن سبب انتحار الشاب هو ”الوضع المادي الذي يعانيه وطرده من وظيفته لعدم حمله بطاقة أمنية“؛ ما أثار تعاطف النشطاء مع قضية ”البدون“ وإلقاء اللوم على الجهات المعنية بهذه القضية؛ لعدم إيجاد حل للمشاكل التي يعانيها أبناء هذه الفئة.

وتعتبر قضية ”البدون“ في الكويت من أبرز القضايا الشائكة، التي لا تغيب عن النقاشات الشعبية والرسمية، وسط مطالبات بوضع حل جذري لهذا الملف.

وتقدر السلطات الكويتية عدد ”البدون“ الكامل بأقل من 100 ألف شخص، لكنها لم تعترف إلا بنحو 32 ألفًا منهم، وتقول إن الباقين هم من جنسيات أخرى، لكن الكثيرين منهم يتمسكون بشدة بمطلب الحصول على الجنسية الكويتية ويقولون إنهم مواطنون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com