تبرئة إماراتي مصاب بالإيدز من اغتصاب مغربية

تبرئة إماراتي مصاب بالإيدز من اغتصاب مغربية

المصدر: فريق التحرير

برأت محكمة الجنايات في دبي، رجلًا إماراتيًّا يبلغ من العمر 40 عامًا، من تهمة اغتصابه امرأة مغربية (24 عامًا)، وذلك لعدم كفاية الأدلة.

ووفق موقع ”ذا ناشونال“ المحلي والناطق باللغة الإنجليزية، فإن المتهم نفى ارتكابه الجريمة، نظرًا لسوء حالته الصحية.

وكان الرجل الأربعيني، والذي ثبتت إصابته بالإيدز والتهاب الكبد الوبائي والزهري، قد اتهم باغتصاب امرأة والتهديد بقتلها.

وفي التفاصيل، فإن امرأة مغربية اتهمت رجلًا بتتبعها من ملهى ليلي في الـ 13 من مايو/أيار من العام الماضي، بعد أن رفضت الصعود معه.

وقالت المرأة إن الرجل استمر في مطاردتها واقتحم منزلها ثم اعتدى عليها جنسيًّا، قبل أن تتمكن من حبس نفسها في غرفة أخرى، والاتصال بصديق لمساعدتها.

وتمكنت الشرطة لاحقًا من إلقاء القبض على المتهم، فيما أرسلته والمرأة لإجراء فحوصات للتحقق من وجود أدلة على الاغتصاب، لكن الفحوصات أثبتت إصابة الرجل بالإيدز والتهاب الكبد الوبائي والزهري، لكنها لم تتمكن من إثبات تورطه في الاغتصاب.

وأثناء المحاكمة، كان المتهم نفى التهم الموجهة ضده، مؤكدًا أنه لن يتمكن من تنفيذ هذه الجريمة، وذلك بسبب حالته الصحية السيئة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com