أنباء عن صدور العفو عن الكويتي خالد العازمي بعد جمع دية هداية السلطان

أنباء عن صدور العفو عن الكويتي خالد العازمي بعد جمع دية هداية السلطان

المصدر: نسرين العبوش - إرم نيوز

أعلن النائب في مجلس الأمة الكويتي حمدان العازمي، اليوم الإثنين، توقيع مرسوم العفو الخاص عن خالد نقا العازمي، المدان بقتل الإعلامية هداية السلطان قبل نحو 19 عامًا، وذلك بعد أن تم جمع ديَة بقيمة عشرة ملايين دينار (33 مليون دولار)، للعفو عنه بعد التوافق مع ورثة الإعلامية.

وجاء إعلان النائب العازمي من خلال تغريدة في حسابه الإلكتروني، بالإضافة إلى تأكيد ذلك من قبل الناشط السياسي ثامر جمعان الحريتي، الذي أعلن توقيع مرسوم العفو الخاص عن خالد العازمي بعد أن جمعت أكبر ديَة في العالم خلال وقت قصير، لم يتجاوز يومًا واحدًا.

وكانت قبيلة العوازم قد نظمت حملة في نهاية شهر نيسان/ أبريل الماضي؛ لجمع التبرعات لدفع ديَة الإعلامية الراحلة السلطان، بعد التوافق مع ورثتها والتسامح معهم وترضيتهم بدفع دية حددت بمبلغ 10 ملايين دينار، مقابل التنازل عن حقهم والاكتفاء بالمدة التي سجن فيها خالد، وهي قرابة 19 عامًا.

وشارك عدد كبير من النشطاء والمشاهير إضافة إلى نواب سابقين وحاليين من قبائل مختلفة في حملة التبرعات والدعوة إلى مساندة عائلة السجين العازمي؛ للمساهمة في الإفراج عنه، بعد أن قضى هذه الأعوام الطويلة في السجن.

وتعود وقائع حادثة قتل الإعلامية هداية السلطان إلى شهر آذار/ مارس 2001، حيث تعرضت لإطلاق نار داخل سيارتها من قبل خالد العازمي الذي كان ضابطًا في الشرطة الكويتية، والذي اعترف بقتله للإعلامية بسبب مقال نشرته في مجلة ”المجالس“ التي كانت تترأسها، يمس فتيات عشيرة العوازم التي ينحدر منها القاتل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com