”الاستئناف“ الكويتية: شهادات الدكتوراه من جامعة أثينا ”سليمة“ – إرم نيوز‬‎

”الاستئناف“ الكويتية: شهادات الدكتوراه من جامعة أثينا ”سليمة“

”الاستئناف“ الكويتية: شهادات الدكتوراه من جامعة أثينا ”سليمة“

المصدر: فريق التحرير

في تطور جديد بقضية الشهادات المزورة في دولة الكويت، التي طالت هذه المرة الحاصلين على شهادات من الجامعة الأمريكية في أثينا، ألزمت محكمة الاستئناف وزارة التعليم العالي بالاعتراف بشهادات الدكتوراه لمبتعثي الهيئة العامة للتعليم التطبيقي، التي حصلوا عليها من الجامعة الأمريكية بأثينا، إضافة إلى إلزامها تعويض أحدهم بـ10 آلاف دينار (33.000 دولار) عن الأضرار التي أصابته جراء عدم الاعتداد بشهادته، وعما تعرض له من فقدان منصبه كأستاذ جامعي، واتهامه بالحصول على درجة علمية بطريقة غير مشروعة.

ووفق صحيفة ”25 فبراير“ المحلية، فإن ”الاستئناف“ أكدت في حيثيات حكمها، في الدعوى المقامة من أحد خريجي الجامعة المذكورة، أن هؤلاء المبتعثين أنهوا دراستهم قبل إصدار ”التعليم العالي“ قرار وقف الاعتداد بشهادات هذه الجامعة، كما أن الوزارة طالبت المسجلين فيها باستكمال دراستهم بجامعات أخرى، أي أنها ستقرر الاعتداد بالمناهج الدراسية والمقررات التي حصلوا عليها من ”جامعة أثينا“، ما يوجب الاعتداد بشهادات من تخرجوا فيها، خاصة أن ابتعاثهم كان من ”التطبيقي“ وهي جهة حكومية.

وقررت محكمة الاستئناف أن تهمة ”التزوير“ لا تنطبق على مبتعثي ”التطبيقي“، وذلك بناء على رد وزير التربية والتعليم العالي آنذاك على سؤال برلماني بهذا الشأن، والذي أكد فيه أن ”جميع مبتعثي الهيئة إلى جامعة (أثينا)، ومنهم المستأنف، كان ابتعاثهم خلال الفترة المسموح فيها بالابتعاث إلى الجامعة المذكورة طبقًا للقرار الوزاري رقم 15/2008“.

وبينت أن الجامعة المذكورة كانت فرعًا لجامعة بوسطن بالولايات المتحدة حتى عام 1991، ومنذ هذا التاريخ أصبحت فرعًا لجامعة ”دويلاور“، وأن شهاداتها معتمدة من العديد من الجهات الدولية، ومن جهات الاعتماد في البلد الأصلي للجامعات.

وكانت اتهامات جديدة طالت خريجي الجامعة الأمريكية في أثينا بالتزوير، ووصل عدد أصحابها إلى 210 أشخاص، من بينهم شخصيات في مناصب مهمة، وعلى رأسهم 3 من أبناء الأسرة الحاكمة، وآخرون تربطهم علاقة مع مسؤولين يعملون في وزارات حكومية.

وبلغ إجمالي الحاصلين على شهادات أدب إنجليزي 10 مواطنين، في حين بلغ عدد الحاصلين على شهادات إدارة الأعمال 75 مواطنًا، أما الحاصلون على شهادات هندسية فبلغ عددهم 108، في حين حاز 15 شخصًا على شهادات من كلية العلوم و10 من الحقوق.

وكشفت القائمة أن 53 حصلوا على الماجستير في إدارة الأعمال و14 على الدكتوراه و7 على البكالوريوس، أما في تخصص الهندسة فحصل 21 على الماجستير و7 على الدكتوراه و80 على البكالوريوس، وفي كلية العلوم حصل 3 على شهادة البكالوريوس و3 على الماجستير و2 على الدكتوراه، أما في كلية الحقوق فحصل 5 على البكالوريوس و5 على الماجستير، بينما في تخصص أدب إنجليزي فحصل 8 على الماجستير و2 على البكالوريوس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com