فتاة تستغل ذكاءها لتوقع بمغتصبها.. وهذا كان مصيره

فتاة تستغل ذكاءها لتوقع بمغتصبها.. وهذا كان مصيره

المصدر: ساندي حكيم - إرم نيوز

أسهمت فتاة بريطانية في القبض على مغتصبها باستخدام هاتفها بعد تنفيذها حيلة شاهدتها على التلفاز.

التقت الفتاة، البالغة من العمر 19 عامًا، برجل يدعى باردون بوبوتو 36 عامًا في مدينة ”بريستول“ البريطانية، وعادا سويًّا إلى منزلها، حيث عرضت عليه البقاء في غرفة الضيوف في منزلها تلك الليلة.

ووفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، حاول باردون في البداية التحرش بالفتاة، ولكن عندما صدَّته، لم يتقبل رفضها له، واعتدى عليها جنسيًّا.

وكشفت التقارير، أن الضحية تذكرت حيلة شاهدتها في برنامج تلفزيوني، إذ قامت إحدى السيدات بتسجيل تعرضها للاغتصاب على الهاتف، ففعلت الشابة الأمر ذاته، وسجلت ما تتعرض له على هاتفها، عندما عجزت عن الدفاع عن نفسها.

أبلغت الشابة عن مغتصبها، ونجحت السلطات بالفعل في اعتقاله، وكما هو متوقع، أنكر ادعاءات الضحية عند استجوابه، ولكن تم الكشف عن التسجيل الصوتي في محكمة ”بريستول كراون“؛ ما فضح كذب وجريمة باردون، وأُدين من قِبل هيئة المحلفين.

ونجحت الضحية في أن يحصل المتهم على عقوبة بفضل دهائها، إذ أصدرت المحكمة السبت حكمًا بحبس باردون لمدة 6 سنوات.

وقال القاضي ويليام هارت للمتهم ”يكشف التسجيل كيف كانت الفتاة متعبة وتحت تأثير الكحول، وكل ما أرادته هو أن تتركها وشأنها، وواضح كيف كنت مصرًّا على الاستمرار في فعلتك، واغتصبتها فعلًا“.

وأضاف: ”يكشف التسجيل كيف كان رد الضحية واضحًا وصريحًا، ولكنك لم تتقبل الرفض واغتصبتها“، وبالإضافة إلى الحكم بحبسه 6 سنوات، مُنع باردون من العمل في أي مجال يتطلب التعامل مع الأطفال أو البالغين الضعفاء.

وفيما يتعلق بالهجوم، قالت الضحية، إنها كانت في حالة صدمة وتجمدت مكانها، مضيفة ”أفكر في المستقبل ولا أعرف ما الذي سيحدث، لم أعد أثق في أي شخص، سأضطر للتعايش مع ما حدث، ولكن لا أعرف كيف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com