ضرب وشتائم في مشاجرة بالكويت بين مسؤولَين حكوميين

ضرب وشتائم في مشاجرة بالكويت بين مسؤولَين حكوميين

المصدر: فريق التحرير

اشتبك مسؤولان حكوميّان بالكويت في مشاجرة تخللها اعتداء بالضرب، ووصلة من السباب والشتائم في مبنى بلدية الكويت الرئيس.

وقالت صحيفة ”الرأي“ الكويتية إن الخلاف تطور مجددًا بين مدير إدارة في بلدية الكويت مع أحد أعضاء المجلس البلدي، حتى وصل الأمر إلى التشابك بالأيدي والضرب وتبادل السباب.

ونقلت الصحيفة عن مصدر قوله إنه ”منذ أشهر قليلة، تدخل وزير البلدية السابق حسام الرومي، والمدير العام المهندس أحمد المنفوحي لنزع فتيل الخلاف بين الطرفين، خصوصًا بعد أن تقدم العضو بشكوى رسمية لدى الوزير السابق الرومي، الذي بدوره طلب اتخاذ الإجراءات الإدارية والقانونية بحق المدير إن ثبتت إدانته، وبناء على ذلك طوي الأمر نهائيًّا.

وتابع المصدر: ”يوم أمس، عاد الطرفان لدائرة النزاع من جديد على خلفية وجود «تتش» سابق حصل في مكتب المدير (الطرف الأول) عندما راجعه العضو لإنهاء معاملة ما، اعتبرها الأول مخالفة للقانون؛ ما أدى حينها إلى ملاسنة بين الطرفين كادت تصل حدّ التشابك بالأيدي، إلا أنها فضت قبل أن تتطور“.

وقال مصدر آخر شهد الواقعة: ”ما حدث غير واقعي تمامًا، ولا يمت للعمل القيادي الذي يقوم به الطرفان في موقعيهما بصلة، لاسيما ما جرى بعد زيارة المدير لمبنى البلدية ولقائه صدفة بالعضو، وتبادُل التحية في ما بينهما، التقيا مرة أخرى خارج مكتب المدير العام، وسرعان ما تبادلا الضرب والشتائم، إلى أنْ تدخل البعض لفك هذا التضارب“.

وقال الشاهد إن كلا الطرفين ذهب إلى المستشفى للحصول على تقرير طبي، وإثبات الحالة في المخفر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com