السعودية تشهد 15 حالة ابتزاز يومياً – إرم نيوز‬‎

السعودية تشهد 15 حالة ابتزاز يومياً

السعودية تشهد 15 حالة ابتزاز يومياً

المصدر: إرم- من ريمون الفس

تشهد المملكة العربية السعودية، بحسب إحصائية، 15 حالة ابتزاز يومياً بين الجنسين وهو ما يجعلها أكثر الدول العربية التي تشهد حالات ابتزاز عبر وسائل التواصل الاجتماعي على شبكة الإنترنت.

ونقلت صحيفة ”سبق“ عن جمعية ”لا للابتزاز“ أن 15 ضحية من الشباب السعودي يسقطون في فخ الابتزاز مادياً ومعنوياً بشكل يومي، وأكدت الجمعية التطوعية أن هناك استهدافاً كبيراً لدول الخليج وعلى رأسها السعودية تليها الكويت ثم الإمارات.

وحذَّر مختصون من خطورة الانجراف وراء وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة دون أي رقابة، وما ينتج منها من ظواهر سلبية باتت ملموسة في المجتمع السعودي المحافظ بطبعه.

وأكد مسؤول في جمعية ”لا للابتزاز“ أن هناك ما يقرب من 15 سعودياً يقعون ضحايا الابتزاز يومياً، كما أن عدد ضحايا الدول العربية في العام 2014 تجاوز 30 ألف ضحية.

وقال إن المغرب تصدرت قائمة المبتزات، وهناك أسماء وأرقام المبتزات وعناوينهن الإلكترونية تم تسجيلها داخل الجمعية ووصلت إلى 90 ألف عنوان.

وأضاف أن هناك استهدافاً كبيراً لدول الخليج، وعلى رأسها السعودية، تليها الكويت، ثم الإمارات، وأن هناك أرقاماً كثيرة تم رصدها من حوالات مالية عشوائية إلى المغرب، ما يؤكد استهدافهن ابتزاز الشباب السعودي.

وأصبح ”ابتزاز الفتيات والنساء“ ظاهرة تؤرق المجتمع السعودي، حيث تنشر الصحف المحلية بشكل شبه يومي هذه الوقائع التي تحدث باستمرار في المملكة، التي يبلغ عدد سكانها نحو 30 مليوناَ منهم نحو 20 مليون مواطن.

وكانت هيئة الأمر بالمعروف، أو ما يعرف إعلامياً بـ ”الشرطة الدينية“، أنشأت أواخر العام الماضي وحدة خاصة بمكافحة جرائم ”ابتزاز الفتيات“، ترتبط بشكل مباشر بمكتب رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، إثر ارتفاع عدد البلاغات والشكاوى حول هذه الجرائم بشكل ملفت للنظر.

كما تقوم الصحف السعودية، عادةً، بنشر رقم الهاتف الخاص بوحدة ”مكافحة الابتزاز“، لتشجيع الفتيات والنساء على الاتصال في حال تعرضهن للابتزاز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com