محكمة باكستانية تؤيد تبرئة مسيحية اتهمت بالتجديف

محكمة باكستانية تؤيد تبرئة مسيحية اتهمت بالتجديف

المصدر: رويترز

أيدت المحكمة العليا في باكستان، اليوم الثلاثاء، تبرئة امرأة مسيحية قضت سنوات في السجن في انتظار إعدامها بعد إدانتها بالتجديف، ورفضت الطعن الذي قدمه إسلاميون يطالبون بإعدامها.

وقال رئيس المحكمة العليا آصف سعيد خوسا في المحكمة ”تم رفض الطعن“، مضيفًا أن مقدميه، وعلى رأسهم رجل دين مسلم بقرية المرأة، لم يشيروا إلى أي خطأ في الحكم الأصلي.

وأدينت المزارعة آسيا بيبي في العام 2010، بإبداء ملاحظات مهينة عن الإسلام، بعد أن اعترض الجيران العاملون في الحقول معها على شربها المياه من أكوابهم لأنها ليست مسلمة.

وبُرئت بيبي في أكتوبر/ تشرين الأول؛ مما أدى إلى اندلاع احتجاجات من إسلاميين محافظين يدعون إلى إعدامها ويطالبون الحكومة بمنعها من مغادرة البلاد.

وتحت وطأة الاحتجاجات التي استمرت لأيام في العاصمة إسلام آباد ومدن أخرى، وافقت الحكومة على منع بيبي من مغادرة البلاد؛ حتى تنظر المحكمة العليا في الطعن على تبرئتها.

وكانت بيبي، التي أمضت 8 أعوام في انتظار تنفيذ حكم الإعدام، مختبئة منذ أن أفرجت عنها المحكمة العليا في أكتوبر/ تشرين الأول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة