مصرية تتخلص من رضيعها بشكل مروع

مصرية تتخلص من رضيعها بشكل مروع

المصدر: أحمد عبدالفتاح - إرم نيوز

كشفت سيدة مصرية خلال تحقيقات الشرطة معها، عن كواليس جريمتها البشعة التي اقترفتها بحق ابنها الرضيع الذي لم يتجاوز عمره 4 أشهر، قائلة: إنها ”أقدمت على قتله غرقًا في برميل لتخزين المياه داخل منزلها، بعد تهديد زوجها لها بفضح أمرها لإنجابها الطفل من رجل آخر في علاقة غير شرعية”.

وأوضحت السيدة التي تدعى سارة (22 عامًا) أمام نيابة حوادث جنوب الجيزة غرب القاهرة، سر إصرارها على التخلص من الطفل، مؤكدة أن زوجها ارتبط بعلاقة عاطفية مع زميلة له في العمل، وهدَّدها بكشف سرَّها الذي يعرفه، والمتمثل بإنجابها لطفل سفاح رغم قبوله قبل ذلك بنسب الطفل إليه دون أي مشكلة.

وأوضحت سارة التي تقيم بمنطقة أبو النمرس في محافظة الجيزة غرب القاهرة، أن زوجها تغير كليًّا بعد إقامته علاقة عاطفية مع زميلته في العمل، وبدأ بتهديدها بفضح أمر الطفل أمام جميع الناس. وبسبب زيادة المشاكل بينهما، قرَّرت التخلص من الطفل داخل برميل المياه حتى ترتاح من تهديده.

وكانت مديرية أمن الجيزة، تلقت إخطارًا بتقدّم موظف متقاعد ببلاغ، يؤكد فيه أنه فوجئ بمقتل حفيده غرقًا في برميل مياه داخل المنزل بقرية زاوية أبو مسلم بمدينة أبو النمرس بمحافظة الجيزة.

وادَّعت والدة الطفل، أنها فوجئت بغرق الطفل دون علمها، ومع استمرار التحريات اعترفت الأم بقيامها بقتل طفلها غرقًا، إذ حملت به من خلال إقامة علاقة غير شرعية مع عشيقها.

ووافق زوجها ويدعى ”نادر. ر“ على الزواج منها، ونسب الطفل له، وهي حامل في شهر، لتنجب الطفل وينسبه لنفسه.

وبيَّنت التحريات الأمنية، أن الطفل المقتول عمرو، يبلغ من العمر 4 أشهر، أقدمت والدته على قتله بعد أن لاحظت تغيّر زوجها عقب ارتباطه بعلاقة عاطفية مع زميلة له بالعمل، ليتعمق الخلاف بينهما.

وزادت المشاكل والأزمات بينهما، فهددها بفضح أمرها، وأن الطفل ليس نجله، كما أخبرها أنه سيقوم برفع قضية لطلاقها بعد إثبات عدم نسب الطفل له، فخشيت من افتضاح أمرها، وقرَّرت التخلص من ابنها خوفًا من الفضيحة ومعايرتها به، فملأت برميلاً بالمياه وألقته به محاولة ادعاء أنه غرق أثناء لهوه.

وألقت الأجهزة الأمنية القبض على المتهمة، وحرَّرت المحضر اللازم، وأحالتها للنيابة العامة التي تولت التحقيق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com