في جريمة ”معقدة“.. توقيف عائلة قتلت 8 من أسرة واحدة

في جريمة ”معقدة“.. توقيف عائلة قتلت 8 من أسرة واحدة

المصدر: ا ف ب

أعلنت الشرطة الأمريكية توقيف زوجين وابنيهما واتهامهم بقتل ثمانية أفراد من عائلة واحدة في جريمة ”معقدة“ وقعت سنة 2016 في منطقة ريفية بولاية أوهايو.

وقال قائد شرطة مقاطعة بايك، تشارلز ريدر، خلال مؤتمر صحافي ”باتت لدينا أجوبة“ بعد سنتين على هذه الجريمة التي بثت الرعب في قرية بيبلز عند سفح جبال الأبالاش.

وأشار إلى أن الزوج جورج فاغنر الثالث (47 عامًا) وزوجته أنجيلا (48 عامًا) وابنيهما جورج فاغنر الرابع (27 عامًا) وإدوارد (26 عامًا)، ”تآمروا وخططوا ونفذوا وأخفوا“ جريمتهم الرامية إلى ”القضاء على عائلة أخرى“.

وأوضح المدعي العام في أوهايو، مايك دواين، أن دافع الجريمة متصل بالحق في حضانة أطفال، من دون إعطاء تفاصيل إضافية.

وبحسب الصحافة، كان لإدوارد فاغنر طفل من إحدى النساء المقتولات في هذه الجريمة التي وقعت في 22 نيسان/ابريل 2016.

وفي ذلك اليوم، عثر على جثث 7 ضحايا قضوا برصاص في الرأس، بعضهم أثناء النوم، في ثلاثة منازل في قرية بيبلر الواقعة على بعد حوالى 130 كيلومترًا إلى الشرق من سينسيناتي، وعثر في وقت لاحق في منطقة قريبة على جثة ثامنة.

والضحايا هم أفراد من عائلة واحدة تتراوح أعمارهم بين 16 عامًا و44.

وقد امتنع القتلة عن تصفية طفلين في سن ستة أشهر، وثلاث سنوات، وآخر في سن أربعة أيام عثر عليه ممددًا إلى جانب جثة أمه.

ووصفت السلطات حينها الجريمة بأنها ”معقدة“ ومخطط لها بدقة.

وقد أوقفت الشرطة أيضًا والدتي الزوجين للاشتباه بضلوعهما في إخفاء الجريمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة