منوعات

بعد 16 عامًا.. علاقة غرامية تقود صاحبتها للجلد مئة مرة
تاريخ النشر: 24 أكتوبر 2018 10:36 GMT
تاريخ التحديث: 24 أكتوبر 2018 10:36 GMT

بعد 16 عامًا.. علاقة غرامية تقود صاحبتها للجلد مئة مرة

تقدمت السيدة ببلاغ ضد رجل بتهمة إقامة علاقة غرامية خارج إطار الزواج فتحولت إلى متهمة بجريمة الزنا

+A -A
المصدر: عوض جاد – إرم نيوز

نفذت محكمة النظام العام بولاية كسلا، شرق السودان، عقوبة الجلد بـ100 جلدة حدًا على سيدة أدانتها المحكمة بإنجاب طفل سفاحًا، رغم مرور 16 عامًا على ارتكابها الجريمة.

وبحسب صحيفة ”آخر اللحظة“ المحلية الصادرة اليوم الأربعاء، جاء القرار بعد حضور السيدة إلى المحكمة ”شاكيةً“ في بلاغ ضد متهم، ادعت أنه كانت تربطهما علاقة غرامية قبل 16 عامًا، وأنها انجبت منه مولودًا وبعدها غادر البلاد.

وأضافت السيدة بأن الطفل بلغ السادسة عشرة من عمره، وأرادت أن تستخرج له مستندات ثبوتية تؤكد نسبته إلى المتهم، وقالت إنها توجهت إلى قسم الشرطة لتدوين بلاغ ضد المتهم باعتباره ارتكب معها جريمة الزنا وأنها حبلت منه وأنجبت الطفل.

وكانت المفاجأة عند تقديم البلاغ إلى المحكمة المختصة، فبعد استماع القاضي لإفادات الدعوى، تمت إحالتها من ”شاكية“ إلى ”متهمة“ لإقرارها بارتكاب الجريمة، وأحيلت إلى متهم ثانٍ في القضية مع المتهم الأول، إلا أن الأخير أنكر تمامًا ما نسبته إليه من اتهام، ونفى علاقته بالمتهمة.

وكشف المتهم أنه كان سائقًا لمركبة عامة في العام 2002، وأن المتهمة كانت تستقل المركبة بحسب عمله في خط سيرها، وأنكر إقامته لأي علاقة غير شرعية معها، ونفى نسب الطفل إليه.

وبناء على ذلك أدانت المحكمة السيدة بمخالفة المادة (146) من القانون الجنائي المتعلقة بالزنا، وأوقعت عليها عقوبة الجلد 100 جلدة حدًا، وأمرت بإخلاء سبيل المتهم الثاني لعدم توفر البينة ضده لإدانته.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك