منوعات

محكمة سويدية تؤكد حالات اغتصاب مرتبطة بـ "جائزة نوبل للآداب"
تاريخ النشر: 01 أكتوبر 2018 10:18 GMT
تاريخ التحديث: 01 أكتوبر 2018 10:18 GMT

محكمة سويدية تؤكد حالات اغتصاب مرتبطة بـ "جائزة نوبل للآداب"

دفعت الأزمة الأكاديمية السويدية لحجب جائزة "نوبل" للآداب هذا العام التي كان من المقرر إعلانها هذا الشهر ودفعت نحو 18 من أعضائها للاستقالة.

+A -A
المصدر: رويترز

أدانت محكمة سويدية، جان كلود أرنو، الذي كان محور فضيحة هزَّت الأكاديمية التي تمنح ”جائزة نوبل للآداب“ في قضية اغتصاب وقضت بحبسه عامين اليوم الاثنين.

وواجه أرنو (72 عامًا) اتهامين بالاغتصاب في ستوكهولم. وبرأته المحكمة من واحد منهما.

ودفعت الأزمة الأكاديمية السويدية لحجب جائزة ”نوبل“ للآداب هذا العام التي كان من المقرر إعلانها هذا الشهر ودفعت نحو 18 من أعضائها للاستقالة.

وتعرَّضت الأكاديمية السويدية للانتقاد بسبب الطريقة التي تعاملت بها مع سوء سلوك المصوّر الفرنسي، جان-كلود أرنو، المتزوج من عضوة سابقة في هذا المعهد العريق الذي يرجع تاريخه إلى عام 1786.

وقد استقالت إثر ذلك، العضوة المعنية كما استقالت رئيسة الأكاديمية وأربعة أعضاء آخرين.

وتعدّ هذه الفضيحة الأكبر التي تطال الجائزة منذ منحها للمرّة الأولى في عام 1901.

ولا يجوز، من الناحية القانونية، استقالة الأعضاء من الأكاديمية؛ لأن مدة العضوية فيها مدى الحياة، لكنهم يستطيعون وقف مشاركتهم في أنشطة الأكاديمية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك