بعد العثور على 5 جثث متحللة في مصر.. التحقيقات تكشف لغز جريمة ”مذبحة بنها“

بعد العثور على 5 جثث متحللة في مصر.. التحقيقات تكشف لغز جريمة ”مذبحة بنها“

المصدر: يوسف القاضي - إرم نيوز

في مفاجأة غير متوقعة، كشفت التحريات والمعاينات القضائية والنيابية عن ارتكاب الأب لجريمة قتل أولاده الأربعة، في الجريمة التي عُرفت إعلاميًا بـ“مذبحة بنها“، والتي هزت الرأي العام وأثارت الجدل والغموض حول الحادث، بعد العثور على الأب وأولاده الأربعة جثثًا متحللة داخل الشقة.

وتوصلت تحريات أجهزة الأمن والبحث الجنائي إلى أن مرتكب جريمة قتل الأولاد الأربعة هو الأب نفسه، حيث أقدم على فعلته، ثم قرر الانتحار؛ بسبب تراكم الديون عليه وسوء حالته النفسية، إلى جانب خلافاته مع زوجته الأولى وتركها المنزل.

وتضمنت التحريات أن الأب حصل على 13 شريط أدوية مهدئة من صديق له يعمل ممرضًا قبل الحادث، حيث عثرت أجهزة الأمن على 10 شرائط منها، بينما اختفت آثار الباقي.

ورجحت التحريات وأعمال البحث والمعاينة أن الأب استخدم الشرائط المهدئة في تخدير أولاده ليتمكن من السيطرة عليهم، ثم قام بقطع شرايين أيديهم ثم انتحر هو الآخر بقطع شرايين يده، وهو السيناريو الأقرب لفك لغز المذبحة بعد استدعاء واحتجاز كافة المشتبه بهم، بينهم زوجة الأب.

كما أكدت التحريات عدم وجود علاقة لزوجتي الأب الشرعية والعرفية بالواقعة، ولم توجه لهما أي اتهامات بالتورط في الواقعة، لوجود الزوجة الأولى والدة الأطفال المتوفين عند خالها بعد تركها المنزل، وثبوت عدم علاقة الزوجة العرفية بالحادث وفق تحريات المباحث وتحقيقات النيابة.

يذكر أن الواقعة بدأت بتلقي أجهزة الأمن بلاغًا من الأهالي بانبعاث رائحة كريهة من أحد العقارات بقرية الرملة، حيث تم اقتحام الشقة بمعرفة قوات الأمن ليتم العثور على جثامين كل من ”محمد. أ. ع“ 38 عامًا، وأبنائه الأربعة ”يوسف“ 15 عامًا، و“عمرو“ 12 عامًا، و“سماح“ 7 سنوات، و“سما“ رضيعة تبلغ من العمر عامين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com