بعد استضافته بمنزله.. بحريني يحرق سيارة صديقه

بعد استضافته بمنزله.. بحريني يحرق سيارة صديقه

المصدر: فريق التحرير

أقدم شاب بحريني على حرق سيارة صديقه الذي استضافه في منزله بعد اكتشافه اختفاء 50 دينارًا (135 دولارًا) كانت بحوزته قبل أن يبيت عند الصديق.

وفي التفاصيل، بحسب موقع ”آراء“ المحلي، فإن بلاغًا ورد إلى مركز الشرطة يفيد بوجود سيارة من نوع ”ماكسيما“ تحترق بمنطقة سلماباد بالبحرين.

وفي اليوم التالي، حضر المتهم إلى مركز الشرطة وأقر بحرقه سيارة صديقه؛ بسبب خلاف بينهما على 50 دينارًا.

وكشفت مصادر أن المتهم يعمل طباخًا ويبلغ 27 عامًا، ولديه أسبقيات سرقة وتعاطي مخدرات، واعترف بالواقعة، لكنه برر أنه في شهر مايو/أيار، حدثت مشكلة بينه وبين أهله فتوجه إلى منزل صديقه ونام لديه في المنزل، واستيقظ صباح اليوم التالي وبحث عن الأغراض التي كانت بحوزته فاكتشف اختفاء مبلغ قدره 50 دينارًا، لكن الصديق أكد أنه لا يعلم شيئًا عن المبلغ ولا يملك مالًا، فسكت عنه وعندما خرجا من المنزل سأل صديقه مجددًا، الأمر الذي أغضب الصديق نافيًا أن يكون لصًا، فشعر المتهم أن طريقة كلامه مستفزة ما أثار غضبه.

وأضافت المصادر، أن المتهم بعد أن ترك صديقه توجه إلى محطة وقود وعبأ وقودًا بإحدى القنينات وعاد إلى منزل صديقه حيث تتوقف سيارته من نوع ”ماكسيما“ خارج المنزل، ولكونها قديمة تمكن من فتحها وقام بقيادتها حتى وصل منطقة سلماباد وتوقف في إحدى الساحات وقام بسكب الوقود عليها، ثم أشعل سيجارة ورماها على السيارة وانصرف، وتوجه في اليوم التالي إلى مركز الشرطة وسلم نفسه معترفًا بحرق السيارة.

وقال المجني عليه إنه تلقى اتصالًا من أهله يبلغونه أن السيارة المملوكة له والمتوقفة أمام المنزل غير موجودة في مكانها، ثم تلقى اتصالًا آخر من الدفاع المدني يبلغونه أن سيارته موجودة في منطقة سلماباد وأنها احترقت بالكامل، وثبت بتقرير الدفاع المدني أن الحريق متعمد، وعليه توجه للموقع لمشاهدتها وتقدم ببلاغ لدى مركز الشرطة، وهنا تم إخباره بأن صديقه قام بتسليم نفسه واعترف بقيامه بحرق السيارة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة