اتهام أمريكي هدد بقطع رأس امرأة بالقيام بالإرهاب

اتهام أمريكي هدد بقطع رأس امرأة بالقيام بالإرهاب

واشنطن – أعلنت الشرطة المحلية الإثنين أن رجلاً اشتبه بأنه هدد بقطع رأس امرأة في اوكلاهوما (جنوب الولايات المتحدة) اتهم بالقيام بنشاطات إرهابية ووضع قيد الاعتقال.

وكان جاكوب موريتي المولود في كينيا قد هدد موظفة في منزل متقاعدين في اوكلاهوما سيتي من خلال حديثه عن تنظيم الدولة الإسلامية.

وقد تحول الاتهام الذي وجه له في بدء التهديد بالقيام بأعمال عنف إلى ”تهديد إرهابي“.

وأخذت المرأة في البدء هذه التهديدات بمثابة مزاح ولكن بعد قطع رأس امرأة في موري المجاورة، أخذت شرطة اوكلاهوما سيتي التهديد على محمل الجد وأوقفت موريتي، حسب ما أعلن متحدث باسم الشرطة المحلية.

وقالت الشرطة: ”لم تكن تعلم ما هو تنظيم الدولة الإسلامية“، وأضاف: ”بعد أن شرحنا لها عن الأمر وبعد أن علمت من أين يتحدر الرجل بدأت تتساءل ما إذا كان الأمر فعلا مزحة.

وكان موريتي قد أعلن وهو يطلق تهديداته في 13 أيلول/ سبتمبر أنه ”يمثل تنظيم الدولة الإسلامية“ وعندما سئل عن الأمر أجاب ”أنهم يقتلون المسيحيين بقطع رؤوسهم“.

وأوضح المتحدث باسم الشرطة أن الرجل قال عندما سألناه لماذا يعمد تنظيم الدولة الإسلامية إلى هذه الأفعال ”هكذا، هذا ما نفعله“ مضيفا أن الرجل هدد المرأة بأنه سوف ينتظرها خارج عملها كي ”يقطع رأسها بشفرة حادة ثم عرضها على فيسبوك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة