محاكمة فرنسي بتهمة نقل الإيدز إلى صديقاته

محاكمة فرنسي بتهمة نقل الإيدز إلى صديقاته

المصدر: إرم- من وداد الرنامي

يمثل رجل فرنسي أمام المحكمة الجنائية لمنطقة ”مونتلوسون“ في فرنسا الثلاثاء، بسبب اتهامه بنقل فيروس الإيدز إلى صديقتيه السابقتين عام 2008، وطالبت إحدى الضحيتين أن تتم المحاكمة في جلسات مغلقة.

والمتهم -49 عاما- منحدر من البرتغال، وهو رب أسرة ويعمل في قطاع البناء في فرنسا، وتمت متابعته بمقتضى النص القانوني الذي يعاقب على: ”إدارة المواد الضارة التي تنتج عنها تشوهات أو إعاقة دائمة“.

ووجهت صديقتاه السابقتين التهمة إليه، بعدما اكتشفتا إصابتهما بفيروس الإيدز، حيث قالتا إنه نقل العدوى إليهما، بعد أن أخفى إصابته بالداء في تشرين الثاني/نوفمبر 2008، وهي الفترة التي لم يكن لهما خلالها شريك جنسي آخر غيره.

وقال محامي إحدى الضحيتين: ”في أول علاقة جنسية رفض أن يضع الواقي وأطلعها على كشف طبي قديم يشهد بسلامته من أجل طمأنتها، وهو فعل متعمد من طرفه“.

وأضاف المحامي الثاني: ”لقد اعترف بأفعاله، وننتظر منه أن يعاقب بحكم من المحكمة الجنائية ”.

من ناحيته حاول محامي المتهم تحميل الضحايا جزءاً من المسؤولية، لعدم اتخاذهما الاحتياطات الكافية.

ويذكر أنه سبق للقضاء الفرنسي أن أصدر عدة أحكام في الأعوام الأخيرة بحق أشخاص بنفس التهمة، فحكم بـ 4 سنوات على أحد الأفارقة، وآخر بـ 5 سنوات عام 2014 ، ومتهم ثالث بـ 3 أعوام سجنا نافذا عام 2009.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com