مجندة أمريكية تنتحر داخل قاعدة في فرجينيا

مجندة أمريكية تنتحر داخل قاعدة في فرجينيا

واشنطن- قال مسؤولون إن جندية أمريكية أطلقت النار وأصابت نفسها بعدما حبست نفسها في مكتب في قاعدة فورت لي في فرجينيا مما أدى إلى إصدار أوامر بحظر التجول في القاعدة التي تعد ثالث أكبر موقع تدريب للجيش الأمريكي.

ودخلت الجندية إلى مبنى من أربعة طوابق في القاعدة الساعة 8.45 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (1245 بتوقيت جرينتش) وحبست نفسها في مكتب، ثم أطلقت النار على رأسها في حين كانت الشرطة تتفاوض معها.

ولم يكشف عن هوية الجندية ولا عن حالتها، وما زال الدافع لإطلاق الرصاص غير معروف.

وقال الميجر جنرال ستيفن ليونز قائد القاعدة في مؤتمر صحفي نقله التلفزيون: ”نشعر بالحزن لأن رفيقتنا في السلاح واجهت ذلك النوع من التحديات لدرجة أن ظنت أن عليها اللجوء لمثل هذا النوع من الأفعال“.

ونقلت المرأة الى المركز الطبي في جامعة فرجينيا كومنولث في ريتشموند.

ونقل تلفزيون دبليو.آر.آي.سي عن ليونز قوله إن الجندية أصيبت بنوبة هياج أثناء المحادثات مع الشرطة وأطاحت بأشياء في المكتب ثم فتحت النار على نفسها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة