مقتل مسلم متأثرًا بإصابته على يد رجال هندوس في الهند

مقتل مسلم متأثرًا بإصابته على يد رجال هندوس في الهند

المصدر: الأناضول

لقي رجل مسلم في الهند، مصرعه الأحد، متأثرًا بإصابته إثر اعتداء تعرض له الأسبوع الماضي، من قبل رجال هندوس، انتقامًا لمقتل ناشط هندوسي، اتهم مسلمون بقتله.

وتوفي بشير أحمد البالغ من العمر 47 عامًا متأثرًا بإصابته في اعتداء تعرض له، الأربعاء الماضي، في مدينة مانغالوري بولاية كارناتاكا، جنوب غرب الهند، أثناء عودته من أحد مطاعم الوجبات السريعة.

وجاء الاعتداء، الذي اتهم فيه عدد من الرجال الهندوس، بعد ساعات من واقعة قتل ديباك راو، الناشط في ”حزب الشعب“ الهندي الحاكم، وسط اتهام الهندوس لمسلمين بقتله.

وقال مسؤول في شرطة مانغالوري، إن ”الشرطة ألقت القبض على 4 أشخاص على صلة بالاعتداء على المسلم، وإن التحقيقات معهم ما زالت جارية“.

وأضاف، أن ”المتهمين يعملون لصالح مؤسسة هندوسية تعارض المجتمع المسلم“، دون مزيد من التفاصيل.

وكانت الشرطة أعلنت أن المهاجمين أرادوا ”الانتقام من شخص ينتمي للمجتمع المسلم“.

يشار إلى أن سيدارا مايا، رئيس وزراء ولاية كارناتاكا، خصص تعويضًا قدره مليون روبية (15.900 دولار أمريكي) لأسرة الضحية المسلم.

وحسب إحصاء 2016، يبلغ عدد سكان الهند ذات الغالبية الهندوسية مليارًا و325 مليون نسمة منهم حوالي 154 مليون مسلم يشكلون 14% من السكان؛ ما يجعل الهند أكبر دولة تضم أقلية مسلمة في العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com