توقيف متطرفين يهود لاحقوا شبانًا عربًا يواعدون إسرائيليات

توقيف متطرفين يهود لاحقوا شبانًا عربًا يواعدون إسرائيليات

المصدر: ا ف ب

أوقفت السلطات الإسرائيلية 15 متطرفا يهوديا عقب تحقيقات سرية في مجموعة تتهم بملاحقة وتهديد رجال عرب يواعدون نساء يهوديات، بحسب ما أعلنت الشرطة الأحد.

وقالت الإذاعة العامة، إنه من بين الموقوفين زعيم حركة ”لاهافا“ اليمينية المتطرفة بنزي غوبشتاين. ولم تؤكد الشرطة أو تنفِ اعتقال غوبشتاين.

وأعلنت الشرطة في بيان، أنه ”تم اعتقال واحتجاز 15 مشتبها كانوا معروفين للشرطة كناشطين في منظمة لاهافا للاستجواب خلال الليل“.

وتشتبه الشرطة في أنهم ”عملوا للبحث وتهديد شبان عرب يرتبطون في علاقات مع نساء وفتيات يهوديات“.

وقال المتحدث باسم الشرطة ميكي روزنفيلد، إن المشتبه فيهم يخضعون حاليا للاستجواب، وليس من الواضح بعد ما إن كانت ستُوجه تهم إليهم.

ومنظمة الشعلة (لاهافا) يمينية متطرفة تنشط ضد ”اختلاط اليهود والزيجات المختلطة“، وتستمد أفكارها من حركة ”كاخ“ العنصرية المعادية للعرب والتي أسسها مئير كاهانا العام 1971.

وحظرت منظمة ”كاخ“ في العام 1994 بعدما قتل أحد أنصارها باروخ غولدشتاين 29 مصليا فلسطينيا مسلما في الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.

ونظمت منظمة ”لاهافا“ في العام 2014 تظاهرة رفعت فيها شعارات معادية للعرب مثل ”الموت للعرب“، خلال زواج مختلط في مدينة تل أبيب بين شاب مسلم وفتاة يهودية.

وفي نيسان/أبريل الماضي، أوقف 6 إسرائيليين بينهم جنديان، متهمين بتنفيذ هجمات ضد فلسطينيين ترقى إلى ”أعمال إرهابية وعنصرية“.

وقالت الشرطة في حينه إنهم تأثروا بفيديو نشرته منظمة ”لاهافا“.

وخضع غوبشتاين في السابق للاستجواب في العام 2015 بعد دفاعه عن حرق الكنائس مستدّلا بأن الشريعة اليهودية توصي بتدمير الأوثان في أرض إسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com