الأمن المصري يكشف ”تفاصيل مثيرة“ عن جريمة مقتل كاهن كنيسة القديس يوليوس

الأمن المصري يكشف ”تفاصيل مثيرة“ عن جريمة مقتل كاهن كنيسة القديس يوليوس

المصدر: محمد ربيع - إرم نيوز

واصلت السلطات الأمنية في مصر، لليوم الثاني على التوالي، تحقيقاتها في واقعة مقتل كاهن كنيسة مصرية على يد شاب بحي المرج شرقي القاهرة.

وأمرت ”نيابة حوادث شرق القاهرة“ بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وكشفت تحقيقات النيابة عن تفاصيل مثيرة حول كيفية تنفيذ الجريمة، مبينةً أن المتهم استخدم سلاح ”سنجة“ بقتل المجني عليه بـ6 طعنات بالرأس، والرقبة، والبطن، مسبباً له كسرًا بالجمجمة، وشقًا طوليًا بالرأس، ونزيفًا حادًا أودى بحياته على الفور.

وأفادت التحقيقات، أن النيابة كانت قد أخلت سبيل الجاني منذ 15 يوماً لاتهامه بإشعال النيران في منزله الشهر الماضي إثر خلافات مع أسرته.

واستمعت النيابة خلال التحقيقات لـ10 شهود عيان على الواقعة، واصطحبت المتهم إلى مكان الجريمة لتمثيلها.

وكان شاب يسكن في حي المرج، شرقي القاهرة، أقدم على قتل كاهن كنيسة القديس يوليوس الأقفهصي في عزبة جرجس بالفشن القمص ”سمعان شحاتة“ باستخدام ”ساطور“، بعدما أجبره على النزول من سيارته، وتتبعه ووجَّه له ضربات مميتة.

ووثّقت مقاطع فيديو متداولة اللحظات الأولى للجريمة، حيث أظهرت الشاب وهو يركض خلف كاهن الكنيسة، ويقوم بالاعتداء عليه بـ“ساطور“ موجهاً له عدة ضربات، على مرأى من عدد من الأشخاص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة