طلب على تطبيق لسيارة توصيل في مصر
طلب على تطبيق لسيارة توصيل في مصرغيتي

بعد "فتاة الشروق".. تصاعد دعوات مقاطعة "أوبر" في مصر

تصاعدت دعوات مقاطعة شركة "أوبر" في مصر بعد حادثة جديدة أصابت الرأي العام بالصدمة، وأعادت إلى الأذهان مأساة "فتاة الشروق" حبيبة الشماع، التي لقيت حتفها على إثر محاولة اختطافها والاعتداء عليها. وأطلق نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي وسمًا باللغة الإنجليزية "توقفوا عن استخدام أوبر" على منصة "إكس".

كما دخل فنانون وإعلاميون على خط الأزمة، منددين بما اعتبروه "اتساع نطاق ظاهرة خطف الفتيات والتعدي عليهن من قبل سائقي أوبر في ظل صمت الشركة".

وألقت الأجهزة الأمنية المصرية أمس الثلاثاء القبض على سائق يعمل لدى "أوبر"، بتهمة محاولة اختطاف سيدة والاعتداء عليها جنسيًا. وقال البلاغ الذي قدمته الضحية الجديدة، إن السائق استدرجها إلى منطقة صحراوية في حي "التجمع الثالث" بالقاهرة، وحاول اغتصابها، بعد أن هددها بالسكين كي لا تقاومه، إلا أنها رفضت وأخذت تصرخ وتستغيث بالمارة؛ ما دفع السائق إلى تسديد عدة طعنات لها.

ودعت الفنانة عبير صبري نساء وفتيات مصر إلى التضامن معا من أجل إلغاء التطبيق، مؤكدة أنه أصبح خطرًا على الجميع ولا بد من وقفة حاسمة معه. وتساءلت عبر صفحتها في "فيسبوك": "هي أوبر دول مسؤولية مين. يعني اللي بيشغلهم مين ..الكبير بتاعهم مين؟ هل هما شركة بتشتغل مع نفسها كده بيزنس خاص يعني ..واذا كده فين الرقابة عليهم؟ مفيش رقابة عليهم ليه؟ ولا البنات هتفضل كل يوم يخطفوهم ويموتوهم ويتحرشوا بيهم وويعتدوا عليهم ويغتصبوهم؟".

وعلق الإعلامي عمرو أديب منفعلا: "هو أوبر ابن مين في مصر، هو مين اللي بيراقب عليها، فيه عصابات داخل الشركة، البنت الأولانية ماتت ومحصلش حاجة، والنهاردة سيدة التجمع نجت بأعجوبة". وأضاف خلال برنامج "الحكاية" المذاع على "إم بي سي مصر": "الناس مرعوبة.. لا كشف على السائق ولا تأمين على الراكب، أوبر مفيش حد بيحاسبهم، أموت وأعرف الجهة المسؤولة عن الشركة".

وناشد أديب، النائب العام للتدخل الفوري، مؤكدا أن الشركة لا تحسن اختيار سائقيها.

اتخاذ إجراءات

ومن ناحيتها، ردت شركة "أوبر" على الاتهامات، مؤكدة أنها "تشعر بحزن عميق إزاء حادث الاعتداء الذي تم الإبلاغ عنه مؤخراً"، مشددة على أن "ما تم وصفه ليس له مكان على تطبيق أوبر، ونحن ندين بشدة مثل هذا السلوك الخطير"، بحسب بيانها.

وأضاف البيان الصادر عن الشركة أن "الشركة اتخذت بالفعل جميع الإجراءات اللازمة ضد السائق، بما في ذلك إيقاف حسابه على التطبيق"، مشيرة إلى أنه "بمجرد أن تم إبلاغهم بالحادث تواصلنا مع أحد أفراد عائلة الضحية لتقديم كل الدعم الممكن، كما أننا نعمل عن كثب مع السلطات المحلية لتوفير جميع المعلومات اللازمة لإتمام عملية التحقيق".

وأكدت الشركة: "نحن عازمون على مواصلة جهودنا للتصدي لكافة أشكال الاعتداء الجنسي والعنف".

وكانت حملة "إنتي الأهم"، وهي تجمع نسائي يدعو لتمكين المرأة، دعت إلى مقاطعة الشركة "بعد تكرار حوادث الاعتداء على الفتيات والسيدات دون رادع أو حسيب"، بحسب المنسق العام للحملة د. رحاب الفخراني.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com