بالفيديو والصور.. تعرف على مكافأة مدير صيني لموظفيه على إنقاص وزنهم – إرم نيوز‬‎

بالفيديو والصور.. تعرف على مكافأة مدير صيني لموظفيه على إنقاص وزنهم

بالفيديو والصور.. تعرف على مكافأة مدير صيني لموظفيه على إنقاص وزنهم

المصدر: أحمد نصار - إرم نيوز

تصدر مدير شركة صينية عناوين الصحف مؤخرًا بعدما أنشأ نظام مكافآت نقدية لتحفيز موظفيه على فقدان الوزن.

واعتمد وانغ شوي باو رئيس شركة ”شيان جينغتان“ للاستشارات الاستثمارية بمدينة شيان الصينية، نظام المكافآت الجديد على تخصيص 100 يوان (15 دولاراً) كمكافأة عن كل كيلوغرام يخسره أي موظف من وزنه.

وخطرت تلك الفكرة على بال وانغ بعدما أدرك أنه وموظفيه يقضون معظم وقتهم وهم جالسون على مكاتبهم ولا يتحركون بما فيه الكفاية، بالإضافة إلى اتباعهم نظاماً غذائياً غير صحي يسبب زيادة وزنهم بشكل كبير.

وقال وانغ ”شعرت بالأسى لأن موظفي الشركة غالبًا ما يجلسون في مكاتبهم ولا يتحركون بما فيه الكفاية وأنا مثلهم أيضاً، حتى أصبحنا نعاني جميعا من زيادة ملحوظة في الوزن، ومن خلال فكرة المكافآت تلك، يمكننا نشر ثقافة التخلص من الوزن الزائد والانخراط في منافسة صحيّة“.

وبعد أن تم تطبيق فكرة المكافآت الشهرية في مارس الماضي، بدأ الموظفون في تناول وجبات صحية وحرصوا على ممارسة التمارين الرياضية وذلك من أجل الحصول على المكافأة النقدية الشهرية.

وتمكنت تشو وي إحدى الموظفات بالشركة من خسارة 20 كيلوغراماً من وزنها خلال شهرين، وحصلت على ألفي يوان (300 دولار) كمكافأة، وحرصت تشو على ممارسة التمارين الرياضية يوميًا بالإضافة إلى تغيير نظامها الغذائي بشكل كامل.

وتقول تشو ”اليوم، تناولت فطرا محمّصا مع البيض، لكن سابقاً، كنت أتناول اللحوم فقد كنت أتناول اللحوم في كل وجبة تقريبًا“.

ولكي يحصل الموظفون على المكافأة الشهرية لابد عليهم أن يُثبتوا أنهم فقدوا ما لا يقل عن 3 كيلوغرامات شهريًا حيث تمكن أكثر من نصف الموظفين من تحقيق هذا الشرط.

وأخبر وانغ شوي باو وسائل الإعلام الصينية أن نجاح فكرته فاق توقعاته، لكنه اعترف أيضًا أنه شخصيًا لم يتمكن من تحقيق شرط الحصول على المكافأة، وعلى ما يبدو فالمال لا يعمل كحافز لديه لأنه يمتلك الكثير منه بالفعل.

وبعد تطبيق نظام المكافآت مقابل فقدان الوزن، انتشر الخبر سريعًا على وسائل التواصل الاجتماعي، وعلّق الكثيرون مازحين بأنهم سيصبحون أغنياء إذا عملوا في شركة شيان، نظرًا إلى معدّلات السمنة في الصين فإن هذا الأمر ليس غريبا، حيث تشير التقديرات إلى أن 1 من كل 4 أطفال صينيين سيصابون بالسمنة بحلول العام 2030.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com