كيف تفرّق بين الخرف والزهايمر؟

كيف تفرّق بين الخرف والزهايمر؟

المصدر: ساندرا ماهر - إرم نيوز

يعرف الخرف بالانخفاض التدريجي في قدرات الدماغ، بما في ذلك الذاكرة، وسرعة التفكير، والقدرة الذهنية، واللغة والفهم والحكم على الأشياء.

ويزداد خطر تطور الخرف مع التقدم في السن، ولكنه عادة ما يحدث لدى أولئك الذين تزيد أعمارهم عن الـ65 عامًا.

ووفقًا لصحيفة ”إكسبرس“ البريطانية، يُعد مرض الزهايمر نوعًا من الخرف، وفي حين أن زيادة العمر أحد عوامله، فالتاريخ العائلي، ونمط الحياة، والإصابات القديمة في الرأس تعد من العوامل أيضًا.

ويُعتبر النسيان عادةً أول مؤشر على مرض الزهايمر، ولكن الأعراض الأخرى تتطور تدريجيًا، بما في ذلك الارتباك، وصعوبة اتخاذ القرارات، والهلوسة، وتغيرات الشخصية والمشاكل مع الكلام.

وعلى الرغم من أوجه الشبه بين الزهايمر والخرف، هناك عدة أسباب لاختلافهما عن بعضهما البعض.

1- الزهايمر يسبب الخرف

برغم أنه يمثل ثلثي حالات الخرف، إلا أن هناك العديد من مسببات أخرى للخرف، مثل السكتات الدماغية، وإصابات الرأس وأورام المخ كما اُكتشف أن أمراض المناعة الذاتية يمكن أن تزيد من خطورة الإصابة بالخرف.

2- على عكس الخرف.. نحن نعلم القليل عن مسببات الزهايمر

رغم أن الباحثين يؤكدون أن التاريخ العائلي قد يلعب دورًا في ذلك، أشارت دراسة حديثة إلى أن النظام الغذائي الذي يحتوي على نسبة سكر عالية هو أحد المسببات، كما وجدت دراسة أخرى أن تناول عقار ”البنزوديازيبين“ لتهدئة الأعصاب أو المساعدة في النوم بشكل أفضل يمكن أن يسبب الزهايمر.

كل ما نعرفه بشكل مؤكد حاليًا، هو أن هناك تغييرات في الدماغ تتجاوز تلك المرتبطة بالشيخوخة الطبيعية ويبحث الباحثون حاليًا عن سبب تراكم 2 من البروتينات الرئيسة في الدماغ، وكيف تضر الخلايا العصبية.

3- الزهايمر مرض ولكن الخرف ليس كذلك

الخرف هو متلازمة وليس مرضًا محددًا، ما يعني أن مجموعة من الأعراض تحدث معًا باستمرار، حيث تحدث مجموعة أعراض في نفس الوقت مثل فقدان الذاكرة، والصعوبة في التفكير وحل المشكلات، أو وجود مشكلات مع اللغة.

4- تشخيص كل منهما مختلف

الشخص المصاب بالخرف يتم تشخيصه فقط بمجموعة من الأعراض، وذلك بعد اختبارات الدم، وتقييم الحالة النفسية، والاختبار العصبي النفسي، وأحيانًا فحص الدماغ.

ولكن لا يمكن تشخيص مرض الزهايمر إلا بدقة كاملة بعد الوفاة، حيث يمكن إجراء فحص مناسب لأنسجة المخ آنذاك.

5- هناك أنواع مختلفة من الخرف

يشمل الخرف أنواع أخرى غير الزهايمر مثل الخرف الوعائي، ومرض باركنسون ومرض هنتنغتون.

ويُقدر أن 10 % من المصابين بالخرف لديهم أكثر من نوع، والجمع الأكثر شيوعًا هو مرض الزهايمر والخرف الوعائي.

6- الأعراض قد تختلف في المراحل المبكرة

قد تكون هناك اختلافات في بداية مختلف أنواع الخرف، ففي النوع الثاني الأكثر شيوعًا من الخرف تشمل الأعراض المبكرة قلة الانتباه، والهلوسة البصرية المتكررة، وتذبذب في وضوح التفكير أو التفكير الواضح وليس مجرد النسيان.

7- على عكس الزهايمر يمكن إزالة أضرار الخرف

حاليًا يُعد الزهايمر انتكاسيًا وغير قابل للشفاء، على عكس بعض أنواع الخرف التي قد تكون حالة مؤقتة فقط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة