ودّع القهوة واحصل على أقصى نشاط صباحي بهذه الطريقة

ودّع القهوة واحصل على أقصى نشاط صباحي بهذه الطريقة

المصدر: عمرو الزناتي - إرم نيوز

”وداعًا قهوة الصباح“، بإمكانك الإيمان بهذه العبارة بعد أن بات بمقدورك الحصول على الكافيين اللازم، لشحذ طاقاتك وإنعاش أعضائك دون أن تضطر لشرب أية منبهات، كل ما عليك هو فعل هذه الخطوة التي ستمنحك نشاطاً لن تتخيله.

وكشفت دراسة حديثة، أن صعود وهبوط درج المنزل لمدة 10 دقائق صباحًا يكسبك يقظة وطاقة كبيرتين، بغض النظر عن شرب أي مشروب منبه كالقهوة والشاي، أو مشروبات الطاقة وغيرها.

وتؤكد الدراسة التي سلطت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية الضوء عليها، أن كثيراً منا يستميتون من أجل الاستيقاظ باكراً وطرد النوم من أعينهم، بعد يوم عمل شاق سبق ليلة ملؤها الأرق والتعب، إلا أن القهوة لن يمكنها مساعدتهم على أداء مهامهم مهما شربوا منها.

وأشارت الدراسة إلى أنه بعد استخدام الدرج هبوطاً من المنزل وصعوداً إلى مقر العمل، فإن ذلك من شأنه أن يصل بطاقة الجسم إلى مستويات عالية جداً، لا يوفرها استخدام المصعد وشرب القهوة.

وكان المشاركون في الدراسة، طالبات جامعيات وصفن أنفسهن بأنهن محرومات من النوم العميق، حيث يحصلن على أقل من 6 ساعات ونصف في الليلة الواحدة.

الكافيين في الجسم

من ناحيته، قال  أستاذ علم الحركة في جامعة جورجيا اتريك أوكونور، وهو أحد المشاركين في الدراسة، إنه ”جرى قياس تأثير الكافيين على الجسم في الصباح فلم يكن إلا الوهم، حيث لم يكن له أي دور بمنح الجسم أي طاقة جديدة أو ملحوظة، لكن مع من خلال بعض التمرينات على الدرج كان الأمر أكثر فاعلية“.

وأفاد أوكونور أن ”الدراسة هدفت إلى محاكاة العقبات التي تواجه الإنسان في بيئة مكتبية، حيث يقضي الموظفون ساعات طويلة من الجلوس ويحدقون في شاشات الكمبيوتر، وليس لديهم الوقت لفترة أطول من التمارين الرياضية خلال النهار“.

وذكر أوكونور: ”أرادنا أن نقارن بين أفضل الوسائل التي تمنح موظفي المكاتب، أكبر قدر من النشاط الصباحي في أقل وقت ممكن وبأسرع وقت، لأنهم غير قادرين على الذهاب للصالات الرياضية، فتوصلنا إلى أن استخدام الدرج بدلاً من المصعد ناجع في هذه الحالة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com