الكشف عن علاج جيني جديد لمعالجة السمع والتوازن

الكشف عن علاج جيني جديد لمعالجة السمع والتوازن

المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

كشفت مجلة ”ميدكال توداي نيوز“ الطبية الأمريكية، النقاب عن علاج جيني قادر على معالجة السمع والتوازن في الفئران الصماء وراثيًا حاليًا، وربما البشر يومًا ما.

أصبحت الفئران قادرة على كشف الأصوات حتى 25 ديسيبل (درجة الهمس) بعد علاجها بالعلاج الجيني الذي طوره مستشفي ماساتشوستس للبصر والسمع.

وتكمن فكرة العلاج الجيني في تقديم النسخة السليمة من الجين العلاجي إلى جينوم الخلايا لعلاج الأمراض الوراثية.

وبحسب مجلة ”ميدكال توداي نيوز“، يمكن تعديل الفيروسات في المختبر لتتحول إلى ”ناقل للعلاج الجيني“ يستطيع نقل الحمض النووي المعالج إلى الخلايا حيث يستبدل الجين السليم بالجين التالف.

واستخدمت الدراسات السابقة ناقلات لمحاولة استعادة السمع في الفئران الصماء ومع ذلك لم تتمكن الناقلات من اختراق الخلايا الشُعيرية الداخلية من القوقعة.

والقوقعة هي أنبوب حلزوني يبدل الأصوات إلى إشارات عصبية ويرسل المعلومات إلى الدماغ، وتهتز الشعيرات الدقيقة في القوقعة لنقل المعلومات الصوتية إلى الدماغ.

وأجرى الدكتور ”غيليوك“ وزملاؤه تلك الدراسة بهدف اكتشاف ما إذا كان نقل الجين السليم باستخدام ناقلات في الفئران المصابة بمتلازمة آشر قادرًا على تعزيز السمع والتوازن.

وفحص ”غيليوك“ وفريقه من مستشفى الأطفال فئرانا مصابة بالتحول الجيني Ush1c الذي يسبب متلازمة آشر من نوع 1C في البشر ويقوم هذا التحول بإيقاف بروتين ”هرمونين“ عن العمل، ما يسبب تدهور حالة خلايا الدماغ المسؤولة عن السمع.

ووجدو أن ادخال النسخة السليمة من جين Ush1c إلى الأذن الداخلية في الفئران بعد فترة وجيزة من الولادة يؤدي إلى إنتاج ”هارمونين“ طبيعي في الخلايا الشعيرية الداخلية والخارجية في القوقعة، وعلاوة على ذلك، استجابت الخلايا الشعيرية إلى الموجات الصوتية وتواصلت مع الدماغ، وبالتالي حُلت مشكلة السمع.

ووجد الفريق أن 19 من أصل 25 من الفئران سمعت الأصوات الأقل من 80 ديسيبل، وأن بعض الفئران أمكنها سماع الأصوات الهادئة من 25-30 ديسيبل.

ويقول ”غيليوك“:“الآن، يمكنك أن تهمس، وسيمكنها سماعك“. واكتشف الباحثون أيضًا أن العلاج الجيني عمل على استعادة التوازن في الفئران والقضاء على التحركات غير المنتظمة.

واختتم ”غيليوك“:“يعتبر أي شيء قادر على تحسين السمع في سن مبكرة إنجازًا هائلاً من شأنه أن يمنح الأطفال المصابين بهذه المتلازمة دفعة قوية في التعلم واستخدام اللغة المنطوقة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com