دراسة: اكتشاف وسيلة جديدة لعلاج التصلب المتعدد – إرم نيوز‬‎

دراسة: اكتشاف وسيلة جديدة لعلاج التصلب المتعدد

دراسة: اكتشاف وسيلة جديدة لعلاج التصلب المتعدد

المصدر: إرم نيوز - شوقي عبد العزيز

تشير نتائج دراسة جديدة إلى أن أخذ جرعة عالية من مثبتات المناعة (HDIT) تليها زراعة ذاتية لخلايا جذعية مكونة للدم HCT قد تؤدي إلى تحسن طويل الأمد لمرض التصلب المتعدد المنتكس.

وقالت الدراسة إن معظم المرضى تعافوا مدة 5 سنوات بعد تلقي هذا العلاج الذي يستهدف التخلص من جميع الخلايا المسببة للمرض من الجسم.

ويقوم العلاج على جمع الخلايا الجذعية المكونة للدم من المرضى قبل أخذهم جرعة عالية من العلاج الكيميائي لتدمير جهاز المناعة لديهم ثم يتم إرجاع هذه الخلايا لجسم المرضى الأمر الذي يعيد عمل جهاز المناعة لديهم بشكل فعال.

ونشر الباحث المشارك في الدراسة الدكتور ريتشارد ناش – بمعهد كولورادو لسرطان الدم – وزملاؤه في الآونة الأخيرة النتائج النهائية للمرحلة الثانية من تجارب هذه الدراسة بمجلة ”Neurology“.

ويعد مرض التصلب المتعدد المنتكس (RRMS) الشكل الأكثر شيوعاً من مرض التصلب المتعدد (MS)، حيث يمثل نسبة تصل إلى 85% من جميع الحالات.

ويحدث مرض التصلب العصبي المتعدد نتيجة مهاجمة الجهاز المناعي بالخطأ غلاف المايلين، وهي المادة الدهنية التي تحمي الألياف العصبية في الجهاز العصبي المركزي ما يؤثر على الإشارات بين الدماغ والحبل الشوكي.

وهذا الاضطراب قد يسبب ضعف وتصلب العضلات ومشاكل في المشي والتوازن وألم مزمن، وقد يعاني المصابون بمرض التصلب المتعدد أيضًا من الشعور بالإعياء والدوخة وخلل معرفي ومشكلات في الرؤية.

ولا يوجد علاج حتى الآن لمرض التصلب المتعدد المنتكس RRMS ولكن هناك عدد من الأدوية التي يمكن أن تساعد المرضى في التعامل مع الانتكاسات والأعراض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com