تعرّف على ”الشّره المرضي“ وطريقة علاجه – إرم نيوز‬‎

تعرّف على ”الشّره المرضي“ وطريقة علاجه

تعرّف على ”الشّره المرضي“ وطريقة علاجه

المصدر: أبانوب سامي- إرم نيوز

يعتقد العلماء أن الصدمات الكهربائية الخفيفة يمكن أن تساعد بعلاج الشّره المرضي، بحيث يحدّ ذلك من من رغبة المريض بتناول الطعام.

ويصاب مرضى الشّره بتقلبات في الشهية بين من يرغبون في التهام الطعام، وبين الراغبين بتجويع أنفسهم أو القيء، ويفعل الكثيرون منهم ذلك لهوسهم بوزنهم وشكلهم.

وبحسب صحيفة ”ذا صن“ البريطانية تعاني واحدة من أصل 50 من السيدات الشابات من الشّره المرضي في مرحلة ما في حياتهن، وكثيرًا ما يمُتن جراء المرض في سنّ الشباب.

وعادة ما يتضمن العلاج تقديم المشورة، لكن معدلات النجاح متباينة.

وقد وجد العلماء في جامعة ”كينغز“ في لندن، أن تعريض أجزاء معينة من الدماغ لصدمات الكهرباء، يمكن أن يساعد على تخفيف الحالة.

ويعتقد الخبراء أن العلاج يعمل عن طريق زيادة قدرة دماغ المصاب، ومساعدته على تحسين مراقبة السلوك القهري.

وقالت الباحثة ”ماريا كاي“ من معهد الطب النفسي لعلم النفس وعلم الأعصاب في كلية لندن الملكية: ”تشير دراستنا إلى أن تقنية تحفيز الدماغ تقمع الرغبة في الإفراط في تناول الطعام وتقلل من شدة الأعراض الأخرى الشائعة في الأشخاص الذين يعانون من الشره المرضي العصبي، مؤقتًا على الأقل، فهذه نتائج مبكرة، ولكن هناك تحسنًا واضحًا في الأعراض والقدرة على اتخاذ القرارات بعد جلسة واحدة فقط“.

ومع المزيد من الجلسات على المدى الطويل، من المرجح أن يكون التأثير أقوى.

وفي الدراسة المذكورة قام الفريق الطبي بوضع أقطاب كهربائية على رأس 39 مريضًا ووجد العلماء أن الرغبة في الإفراط في تناول الطعام انخفضت بنسبة 31% بعد جلسة واحدة فقط من العلاج، ولكن عند إيصال الأقطاب دون تيار، لم يشهد المرضى أي تحسن.

ويقول الباحث أولريكه شميت ”يمكن استخدام هذا العلاج في المنزل، بالإضافة إلى العلاج النفسي، أو كنظام علاج بديل قائم بذاته“.

وأضاف توم كوين من جمعية ”اضطراب الأكل“: ”نحن من مؤيدي التدخل المبكر لعلاج اضطرابات الأكل، فكلما كان العلاج مبكرًا، استغرق علاج المريض وقتًا أقل للتعافي، ولهذا نرحب بهذه الدراسة التي قد تؤدي في نهاية المطاف، إلى خيار جديد لعلاج الأفراد المتضررين من هذه الأمراض النفسية الخطيرة“.

وجاءت هذه النتائج بعد نشر دراسة أخرى، تحذّر من تزايد إصابة النساء بإضرابات الأكل.

ويُعتقد الخبراء أن واحدة من 28 من السيدات اللاتي تتراوح أعمارهن بين 40 و 50 تصاب بأمراض مثل فقدان الشهية أو الشّره المرضي، وذلك على عكس المعتقد الشائع، بأن اضطرابات الأكل تؤثر فقط على الفتيات في سنّ المراهقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com