قد تكون مميتة.. مسببات وأعراض وعلاج صدمة الحساسية‎

قد تكون مميتة.. مسببات وأعراض وعلاج صدمة الحساسية‎

المصدر: دينا كامل- إرم نيوز

صدمة الحساسية.. هي الحساسية الشديدة التي يمكن أن تسبب وفاتك، إذا لم تعالج على الفور، وهي رد فعل حاد ومميت، ويأتي عادة بشكل مفاجئ، ويزداد سوءًا بسرعة كبيرة.

أعراضها

الشعور بالدوخة والدوار أو الإغماء

التنفس السريع

الصفير

سرعة ضربات القلب

الارتباك والقلق

الانهيار أو فقدان الوعي

قد يعاني أيضًا المريض من أعراض الحساسية، مثل الحكة بسب آثار موجة ”خلايا النحل“، والشعور بالتورم أو آلام المعدة.

ما سبب صدمة الحساسية؟

هي رد فعل عنيف، للنظام المناعي، وفي بعض الحالات يكون السبب غير معروف، كما أن حالات الحساسية المفرطة، التي تسببها لسعة النحل أو الدبور قد تكون قاتلة.

كيف يمكن التعامل مع صدمة الحساسية؟

إذا رأيت شخصًا لديه أعراض الحساسية المفرطة، يجب عليك:

 استدعاء الإسعاف على الفور

 إزالة الدبور أو النحل إذا كان عالقًا في الجلد

بعد صدمة الحساسية، فإن المريض يحتاج إلى الذهاب للمستشفى لمدة تتراوح بين ستة و 12 ساعة، لأن الأعراض يمكن أن تتكرر خلال هذه الفترة.

ويمكن إعطاء قناع الأوكسجين للمصاب، للمساعدة على التنفس، والسوائل لزيادة ضغط الدم، ومضادات الهيستامين أو المنشطات، للمساعدة في تخفيف الأعراض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com