مرض السكري عند الأطفال.. أسبابه وأعراضه

مرض السكري عند الأطفال.. أسبابه وأعراضه
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2015-01-27 16:29:48Z | | ÿit‚ÿitÿht€ÿ‚´qm

المصدر: دينا كامل- إرم نيوز

من الصعب أن نصدق أن العديد من الأطفال يعانون من مرض السكري خلال مرحلة الطفولة، لكن الحقيقة هي أنهم قد يعانون منه، ففي الوقت الحاضر فإن عدد الأطفال الذين يعانون من مرض السكري يتزايد بسبب أنماط الحياة والعوامل البيئية والوراثية الأخرى، بحسب موقع بولدسكي.

والسكري مرض ناتج عن عجز الجسم عن إفراز الأنسولين، وعدم القدرة على امتصاصه لتذبذب مستوى السكر في الدم؛ حيث إن وظيفة الأنسولين الطبيعيّة تكمن في نقل السكر إلى خلايا الجسم، بالتالي حصولها على الطاقة اللازمة التي تُمكّنها من أداء وظائفها على أكمل وجه، في حال نقص هذا الهرمون في الجسم فإنّ ذلك يجعله ضحيّةً سهلة للإصابة بمرض السكري.

النوع الأول من مرض سكري الأطفال

يحدث بسبب فشل أنواع معينة من خلايا بنكرياس الطفل في إنتاج الأنسولين، ما يصعب على الجسم تحويل الكربوهيدرات إلى طاقة، فترتفع مستويات السكر في الجسم لأن الأنسولين يلعب دورًا في تخزين السكر.

النوع الثاني من مرض سكري الأطفال

ترتفع مستويات السكر في الدم، لأن الجسم يميل الى مقاومة الأنسولين، ما يسبب مشكلات في الكلى والقلب وحتى العينين، إذا لم يتم التعامل معه في الوقت المناسب.

ما قبل مرض السكري

في هذه الحالة يعاني الطفل من ارتفاع مستويات السكر في الدم، لكن لا تصل إلى السكري، وفي الواقع إذا تمت السيطرة على هذه الحالة تتأخر الإصابة بمرض السكري.

ويرجع مرض السكري في الأطفال إلى عوامل عديدة، منها وراثية أو تلف في خلايا البنكرياس بسبب الالتهابات الفيروسية، أو ظروف الحياة أو السمنة أو بعض العوامل البيئية.

حليب البقر

تظهر بعض الدراسات أن الأطفال الذين لديهم استعداد وراثي لمرض السكري، يشربون حليب البقر في سن مبكرة جدًا.

كما أن بعض أعراض مرض السكري في مرحلة الطفولة، تشمل ألما في البطن وكثرة التبول والتعب وتقلب المزاج وعدم وضوح الرؤية، وخدرا في بعض مناطق الجسم لفترات طويلة، وإصابات طفيفة غير مبررة وفقدان الوزن وتراجعا في ضغط الدم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة