خبراء: المياه وسيلة وقائية فعَّالة لتجنب الإنفلونزا

خبراء: المياه وسيلة وقائية فعَّالة لتجنب الإنفلونزا

المصدر: الياس توما ــ إرم نيوز

لا يشعر أغلب الناس بالعطش خلال فصل الشتاء، كما أنهم لا يتعرَّقون بشكل أعلى من المعدل العادي، الأمر الذي يجعلهم لا يشربون القدر المطلوب من الماء شتاء، على الرغم من أهمية ذلك لتجنب الإصابة بالكثير من الأمراض ومنها التنفسية.

الطبيبة التشيكية يانا فوليتينوفا؛ المختصة بالامراض الوبائية تنبه إلى أن الجسم يحتاج إلى  الماء بشكل أكبر مما يشعر به الإنسان من عطش، ولهذا فإن الجسم يكون في الأغلب قد  تعرض للجفاف حين يشعر به، الأمر الذي يخلق العديد من الاشكالات الصحية من بينها تراجع المقدرة الدفاعية  له أمام الأمراض المختلفة.

وتؤكد أن تأمين الكمية الكافية من الماء للجسم، يضمن قيام الدم بنقل الأوكسجبن إلى جميع خلايا الجسم وبالتالي عمل الأعضاء بشكل أفضل مما يجعل نظام المناعة يعمل دون أثقال، كما أن ذلك يدعم عمل نظام الهضم الصحيح.

وأضافت، أن تناول المياه المعدنية والطبيعية في الشتاء بشكل كافٍ يجعل الجسم يحافظ على الغشاء المخاطي في الحلق رطبا ومرتوياً، الأمر الذي يجعل الجسم يمتلك فرصة أكبر لتجنب الإصابة بجميع أمراض الرشح والانفلونزا .

وأشارت إلى أن الأمر النموذجي، هو شرب 2 ــ2,5 ليتر من الماء يوميا، مشددة على أن زيادة تعاطي السوائل تجعل الجسم يكافح بشكل أفضل ضد الجفاف و المواد السامة.

ويتطلب أخذ الأدوية تعزيز النظام الغذائي من خلال تناول المكملات الغذائية وتناول العسل والماء الصافي، مشيرة إلى أن الماء يساعد أثناء السعال بتفتييت البلغم وترطيب الرئتين وتهدئة الحلق المتهيج والمتألم، والأهم أنه يمنع جفاف الجسم، منبهة إلى أنه حين تكون هناك درجة حرارة مرتفعة يتوجب شرب 4 ليترات من السوائل لاسيما الماء.

وأشارت إلى أن الإنفلونزا تترافق عادة بحرارة مرتفعة تجعل الجسم لا يشتهي تناول الطعام الأمر الذي يجعل الحاجة أكبر لتناول السوائل، لأن الجسم يتعرق كثيرا أثناء الحرارة وتخرج مع الماء مواد معدنية ضرورية للجسم مثل:  الصوديوم والمغنيزيوم والبوتانسيوم.

وأكدت، أن الجسم يفقد أثناء الحرارة المرتفعة نفس الكميات التي يفقدها الإنسان أثناء ممارسة الرياضة من المواد المعدنية، الأمر الذي يؤدي إلى حالة من عدم التوازن في الجسم وإلى الشعور بالتعب الكبير، وفقدان الطاقة وألم في الرأس .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com