تعرّف على عواقب عدم تنظيف أغطية السرير بانتظام

تعرّف على عواقب عدم تنظيف أغطية الس...

أشارت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يستخدمون أغطية سرير غير مغسولة بانتظام هم عرضة لالتقاط أمراض كثيرة بما فيها الإنفلونزا.

المصدر: لندن - إرم نيوز

لا يهتم العديد من الأشخاص بغسل أغطية السرير بانتظام، ظنا منهم أنه باغتسالهم قبل ذهابهم للنوم سيحافظون على نظافتهم ويتجنبون أية أضرار صحية.

لكن هذا الاعتقاد خاطئ كليا، لأن أغطية السرير تلتقط كميات كبيرة من الأوساخ، بما فيها الفطريات والبكتيريا والبراز والبول والعرق والبلغم وسوائل أخرى تخرج من الجسم والجلد وذرات الغبار وغيرها.

وبحسب دراسة طبية نشرت في لندن مؤخرا، فإن هذا يعني أن السرير يصبح ”أرضية خصبة للبكتيريا والجراثيم والفطريات“، والتي تزداد بشكل كبير في غياب الغسيل المنتظم.

وقالت طبيبة الصحة العامة ليزا اكيرلي لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية: ”إن التقليل من عدد المرات التي تغسل فيها أغطية السرير لا يزيد الأقذار فحسب، بل يشكل خطرا صحيا“.

وأشارت إلى أن الأشخاص الذين يستخدمون أغطية سرير غير مغسولة بانتظام، هم عرضة لالتقاط أمراض كثيرة بما فيها الإنفلونزا.

وأضافت: ”عليك التفكير بما تفعله عادة في السرير إلى جانب النوم، مثلاً استخدامه كمكتب أو لشرب الشاي أو تناول الطعام أو حتى لنوم القطة أو الكلب، لذلك فإن استخدام أغطية سرير غير مغسولة تعرضك لمخاطر صحية عديدة“.

ونصحت اكيرلي بغسل أغطية السرير بالماء الساخن بانتظام كل اسبوع أو اسبوعين، وباستخدام المكنسة الكهربائية للتنظيف حول السرير وتحته بشكل منتظم، بالإضافة إلى غسل ملابس النوم بانتظام كل 3 أيام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com