مروى تفيق من غيبوبتها قبل توقيف أجهزة الإنعاش عنها – إرم نيوز‬‎

مروى تفيق من غيبوبتها قبل توقيف أجهزة الإنعاش عنها

مروى تفيق من غيبوبتها قبل توقيف أجهزة الإنعاش عنها

المصدر: إرم نيوز - صدوف نويران

استيقظت طفلة فرنسية من غيبوبة إجبارية لمدة 10 أيام، بعد أن قرر الأطباء وقف أجهزة الإنعاش عنها.

وكانت مروى، التي تبلغ من العمر عامًا واحداً، قد دخلت في غيبوبة طبية في شهر سبتمبر/ أيلول، بعد أن عانت من التهاب فيروسي خطير.

وبدت مروى بعد إفاقتها قادرة على الحركة، وتعرفت على والديها، ولكن يخشى الأطباء من أنها لن تكون قادرة على التنفس بدون أجهزة التنفس الصناعي.

وأظهر شريط الفيديو الذي نشر عبر موقع ”فيسبوك“، مروى وهي واعية بعد أن قام شخص ما يعتقد بأنه والدتها بمناداتها باسمها والتربيت على رأسها.

وكان والداها قد قاما بتقديم طلب استرحام للمستشفى لإبقاء الآلات التي تحفظ حياة ابنتهما لمزيد من الوقت، بعد أن قرر الأطباء إيقاف الأجهزة، لأن شقيقتها التوأم تحتاجها.

ووافقت إدارة المستشفى على هذا الطلب الإنساني، وجاء في كتاب الرد على الاسترحام بأنه ”على الرغم من أن مستشفى لاتايمون في مدنية مرسيليا الفرنسية لديها أفضل الأطباء، وأن عدد الحالات الخطيرة التي تم نقلها للمستشفى من المستشفيات المجاورة قد تجاوز الحد المسموح، وحتى مروى كان قد تم إحضارها إلى مرسيليا من مستشفى في مدينة نيس نظراً لخطورة حالتها“.

وقالت الإدارة: ”يبدو أنه من الواضح أن مستشفى ”لاتيمون“ تواجه مشاكل كبيرة في ميزانيتها، ويتطلب العمل فيها بجدية وبأسرع ما يمكن لغاية إخلاء الأماكن والأسرّة للمرضى الجدد، إلا أن مروى منحتنا الأمل في كل يوم من خلال تحسنها يوماً بعد يوم، فهي فقط تحتاج لبعض الوقت“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com