القنب.. دواء جديد للأطفال المصابين بالصرع

القنب.. دواء جديد للأطفال المصابين بالصرع

المصدر: دلال قصري – إرم نيوز

 يقول الأخصائيون، في تقرير نشره موقع www.linternaute.com، أن طفلاً مصابًا بالصرع، قد يتعرض، حسب الحالات، إلى أكثر من مائة نوبة في يوم واحد، وهي محنة حقيقية بالنسبة له ولعائلته.

يمكن للدواء الجديد  Epilodex أن يغير الوضع. هناك 20 طفلاً يختبرون تحت إشراف حكومة نيو ساوث ويلز، في أستراليا، هذا الدواء الجديد، المصنوع من مادة الكانابينويد، وهو الكانابينويد الثاني الأكثر دراسة بعد القنب.

خصائص نفسية

بالإضافة إلى قدرته في تعديل آثار رباعي هيدرو كانابينول (Tetrahydrocannabinol) THC، فإنه يحتوي على خصائص التأثير النفساني. ولذلك تجري الآن أبحاث عديدة لفهم هذه الآثار على الدماغ وتحديد فعاليته في العلاج ضد داء الصرع.

بوادر فعالة

يشرف الدكتور جون لوسون، المختص في طب الأعصاب في مستشفى سيدني للأطفال، على التجارب التي بدأت قبل شهر.

وفي تصريج لقناة ABC قال: ”هذه ليست سوى الأيام الأولى، وقد رأينا بوادر فعالية في بعض الحالات، ولكن أنا لا أعتقد أن الأمر كذلك بالنسبة للأغلبية“.

انخفاض النوبات

وأضاف ”هذا الدواء ليس العلاج المعجزة للجميع. لقد قالت لي إحدى الأمهات وكأن حجابًا قد ارتفع عن طفلها، مع انخفاض ملحوظ في عدد النوبات“.

وتفيد التقارير الطبية أنه للمرة الأولى منذ سنوات انخفض عدد النوبات عند ابنتها إلى النصف. ويعتبر هذا تغييرًا كبيرًا بالنسبة له“.

استمرار الاختبارات

وسوف تستمر الاختبارات على مدى ثلاثة أشهر مع عشرين طفلاً آخرين لاختبار فعالية الإيبيلودكس.

ويقول الأخصائيون إنه على الرغم من أن إيبيلودكس  Epilodex لم يتم الموافقة عليه من قبل السلطات الصحية الأسترالية، فإن الأطفال الذين أثبت العلاج فعاليته عليهم يمكن أن يستمروا في استخدام إيبيلودكس عند نهاية الشهور الثلاثة.

تجارب بلدان أخرى

علاوة على ذلك، فقد تم إجراء اختبارات دواء إيبيلودكس الجديد في فرنسا والولايات المتحدة، وكانت النتائج واعدة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة