الطعام السيء يُضعف المقدرة على التركيز

الطعام السيء يُضعف المقدرة على التركيز

المصدر: الياس توما ــ إرم نيوز

أدى الإيقاع السريع للحياة المعاصرة إلى تغيير أسلوب الحياة وكل ما يرتبط به من عادات لتناول الطعام والشراب، حيث تم التعود الآن على تناول الأكل المعد بسرعة والغني بالمواد الكيماوية وأيضا الاطعمة المحفوظة ونصف المعدة سابقا .

المختص الغذائي التشيكي بيتر هافليتشيك أشار في دراسة حديثة له إلى أن تناول الوجبات السريعة يتم أيضا بشكل غير منتظم  وغير متوازن، كما يتم ليلا تناول الكثير من الطعام منبها إلى أن زيادة تناول الطعام أو تناوله بشكل كاف لا يعني تغذية الجسم .

وأوضح أن تناول كميات كبيرة من الطعام الغني بالطاقة والحلو المذاق أو المدهن لا يعني توفير المواد الضرورية التي يحتاجها الجسم، الأمرالذي يجعله في عوز ويعرضه لاشكالات  صحية جدية.

وأكد أن الطعام السيء يعتبر من الأسباب الرئيسة للشعور بالتعب لفترة طويلة، الأمر الذي يضعف المقدرة على التركيز، وبالتالي ارتكاب الأخطاء .

وأشار إلى أن الطعام بجب أن يتضمن الفيتامينات الضرورية والمواد المغذية، وأيضا السكر والدهون وبقية الشرائح الضرورية لجعل الجسم ينتعش، أو يعاني في حال حصوله على المواد سيئة النوعية، منبها إلى أن الطعام السيء مسؤول عن حدوث مصاعب في المعدة والشعور بالانتفاخ والتعب بشكل عام وتراجع المقدرة على  النشاط الذهني .

وشدد على أن الافراط في تناول الطعام ليس صحيا أيضا لأنه وحين يبالغ الإنسان فإنه  يسحب الدم من الدماغ وبالتالي تصل المعلومات اليه بشكل سيء، في حين أن اختيار الطعام المناسب يضمن وصول المواد المغذية بالشكل المناسب، وبالتالي فان الدماغ  يقوم باداء مهامه بالشكل الافضل .

وشدد على أهمية انتظام تناول الطعام، موصيا أن يتم تناول 5 وجبات بشكل خفيف وبفارق يتراوح بين 2 ــ 3 ساعات يوميا، أما في حال كان الفرق أكثر من 5 ساعات فأن ذلك يجعل الجسم يشعر بنقص في الطاقة، كما أن وجود فارق زمني طويل نسبيا بين فترات تناول الطعام، تجعل مستوى السكر في الدم يتراجع الأمر الذي يؤدي إلى تعب أكبر والشعور باستنفاذ القوة .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com