هل يمكن للبكتيريا أن تجعل بشرتك أكثر صحة ؟

هل يمكن للبكتيريا أن تجعل بشرتك أكثر صحة ؟

المصدر: ياسمين عماد – إرم نيوز

أنتجت شركات التجميل مؤخرًا، مستحضرات تضيف البكتيريا للبشرة، زاعمة أنها تجعلها أكثر صحة.

ورغم إمكانية تسبب البكتيريا في العدوى والأمراض، يشير الخبراء إلى أننا دائمًا ما نعتبرها عدوا، لكن الحقيقة أن البكتيريا ضرورية لوظائف الجسم العادية، فهي تعيش في مستعمرات في أماكن مثل الأمعاء والفم والمهبل، والأنف، ويفوق عددها عدد خلايا الجسم نفسه.

أما البكتيريا الموجودة على البشرة، فهي تلعب دورًا هامًا، فهي خط الدفاع الأول ضد الميكروبات التي قد تسبب المرض.

والآن، تدعي عدة شركات لمستحضرات التجميل، أنه بإمكانها تقديم بشرة صحية عن طريق إعادة التوازن إلى البكتيريا التي تعيش على سطح الجلد، فبعض المنتجات تمد البشرة بجرعة من البكتيريا الحية مباشرة، والبعض الآخر، ببساطة، يغذي البكتيريا ”الجيدة“، ويترك موارد أقل ”للسيئة“.

وعلى الرغم من قيام بعض الشركات بإجراء أبحاث لإثبات مدى فاعلية منتجاتها، يظل الخبراء متشككون حول نتائج هذه الدراسات، فقد رأوا أنها لا تقدم أي شيء.

يذكر، أن أجزاء الجسم تحتوي على عدد مستقر من البكتيريا، كما أن أنواع البكيتريا التي يمكن أن تعيش على بشرة الإنسان متنوعة للغاية، وتختلف من شخص لآخر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة