5 أسباب تمنعك من فقدان الوزن

5 أسباب تمنعك من فقدان الوزن

المصدر: أماني زهران - إرم نيوز

يعتقد العديد من الأشخاص أنه من أجل الوصول إلى الجسم المثالي عليهم اتباع أنظمة غذائية تقلل من تناولهم السعرات الحرارية، بجانب ممارسة الرياضة من أجل حرق الدهون، ولكن خبير الصحة والتغذية الدكتور ليبي ويفر، كشف أن هناك أسبابًا أخرى يمكن أن تؤثر على منع فقدان الوزن أيضًا.

ويعتقد الدكتور ويفر، أنه في حين أن الإفراط في تناول الطعام وممارسة الرياضة يسهمان في منع زيادة الوزن، إلا أن هناك عوامل أخرى أقل وضوحًا وهي كالآتي:

1. التوتر

أكدت مجموعة من الدراسات العلمية، أن هناك علاقة بين التوتر والسمنة، إذ يعد التوتر أحد الأسباب الرئيسة لعدم إنقاص الوزن، فعندما يكون الشخص تحت ضغط ومتوترًا، يفرز الجسم هرمون التوتر الكورتيزول الذي يؤثر على العضلات وعملية الهضم.

2.الدورة الشهرية للسيدات

تعاني السيدات في الأسبوع ما قبل ميعاد الدورة الشهرية من زيادة في الوزن، نتيجة انخفاض مستويات هرمون الأستروجين، وهو الهرمون المضاد للقلق، والذي يسمح بالتخلص من السوائل الزائدة في الجسم، وانخفاضه يؤدي إلى زيادة الوزن.

3.ارتفاع مستويات الأنسولين

الأنسولين هو الهرمون الذي يتم إفرازه في البنكرياس، ويساعد الجسم على تحويل السكريات من المواد الغذائية، إلى خلايا أجسامنا، ويقوم بنقل الجلوكوز أولًا إلى الكبد، ومن ثم إلى العضلات، حيث يتم تخزينها كالجليكوجين، لاستخدامها كطاقة، وبارتفاع مستويات الأنسولين تتجه السكريات إلى خلايا الدهون في الجسم وتخزينها هناك، وهو ما يتسبب في زيادة الوزن.

4.عدم توازن الجهاز العصبي

أدمغتنا محاطة بالأسلاك من أجل إبقائنا على قيد الحياة في العصور البدائية، وهذا يمكن أن يعرقل عملية حرق الدهون في أجسامنا، فالجهاز العصبي اللاإرادي هو الجزء من الدماغ الذي ”يدير“ جسم الإنسان من خلف الكواليس وليست تحت سيطرتنا بشكل واع.

ونمتلك نوعين من الأجهزة العصبية: الودي، وهو المسؤول عن ”المكافحة أو الهروب“ والجهاز العصبي السمبتاوي (المحيطي) والمسؤول عن ”الراحة والإصلاح“، وفي حال عدم تحقيق التوازن بين النوعين فيمكن أن يسبب ذلك زيادة الوزن.

5.العواطف المتطرفة

تلك العواطف التي تؤثر علينا بشدة، وتجعلنا نقوم ببعض الأفعال التي نعي جيدًا أنها ليست مفيدة بالنسبة لنا، كتناول علبة بسكويت أو شوكولاتة بعد العشاء، وهذا ناجم عن شعور اللاوعي الذي يأخذنا إلى تلك الأفعال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com