صحة

أستراليا تهزم مرض الإيدز
تاريخ النشر: 11 يوليو 2016 17:06 GMT
تاريخ التحديث: 11 يوليو 2016 17:26 GMT

أستراليا تهزم مرض الإيدز

علماء من عدة مجموعات بحث معنية بالإيدز صرّحوا لهيئة الإذاعة الأسترالية بأن عدد الوفيات بالمرض تراجع بعد أن بلغ ذروته في تسعينيات القرن الماضي.

+A -A
المصدر: متابعات - إرم نيوز

في الوقت الذي كان فيه مرض ”الإيدز“ قضية صحية عامة في أستراليا، أكد كبار العلماء أنه بدأ بالاندثار والتلاشي.

وقال باحثون إن عدد الأستراليين الذين يتم تشخيص حالتهم على أنهم مصابون بمرض نقص المناعة المكتسبة ”إيدز“ سنويا قليل جدا حاليا لدرجة أنهت عصر المرض القاتل.

وصرح علماء من عدة مجموعات بحث معنية بالإيدز لهيئة الإذاعة الأسترالية بأن عدد الوفيات بالمرض تراجع بعد أن بلغ ذروته في تسعينيات القرن الماضي، ليصل إلى صفر عمليا بعد أن كان قد وصل إلى ألف حالة وفاة سنويا، وفق ما ذكرت هيئة الإذاعة الاسترالية ”إيه.بي.سي“

وقال البروفيسور أندرو غروليتش، وهو رئيس برنامج معني بدراسة فيروس ”اتش.آي.في“ والوقاية منه في معهد كيربي بجامعة نيو ساوث ويلز في سيدني، :“الآن لا نراقبه، يعد أمرًا عابرًا بالنسبة لمعظم الناس؛ فالأشخاص يصابون بالإيدز، ثم يتم علاجهم ويشفون منه تمامًا“.

وأفادت هيئة الإذاعة الاسترالية بأنه رغم أن مكافحة فيروس اتش.آي.في المسبب للإيدز لا تزال جارية، إلا أن البروفيسور غروليتش قال إن التغير الذي حدث بشأن الإصابة بالإيدز لا يقل عن كونه معجزة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك