أوروبا تقيد الترويج لمشروبات الطاقة

أوروبا تقيد الترويج لمشروبات الطاقة

المصدر: ستراسبورغ - إرم نيوز

لم يعد بمقدور شركات تصنيع مشروبات الطاقة السكرية التي تحتوي على الكافيين والتي تباع في الاتحاد الأوروبي، وضع ملصقات تفيد بأنها تعمل على تعزيز الانتباه، وذلك بعد رفض البرلمان الأوروبي اليوم الخميس لمقترح من جانب السلطة التنفيذية للاتحاد الاوروبي.

وقال البرلمان إن قراره يهدف إلى الحد من استهلاك المراهقين للسكر. مشيرا إلى أنه، من الممكن أن تحتوي عبوة حجمها 250 مليلترا من مشروب الطاقة على ما يصل إلى 27 غراما من السكر و80 ملليجراما من الكافيين.

وتوصي منظمة الصحة العالمية بأن يحصل البالغون والاطفال على أقل من 10% من حصة الطاقة اليومية لهم من السكر، مع الحفاظ على استهلاك سكر بقدر يقل عن 25 غراما في اليوم، لتوفير ”فوائد صحية إضافية“.

وقال النائب الاشتراكي في الاتحاد الأوروبي، كريستل شالديموزي، الذي أشرف على هذه القضية: ”من خلال الإحصاءات علمنا أن هناك الكثير من الشباب وحتى الاطفال الذين يشربون الكثير من مشروبات الطاقة“.

وأضاف: ”نعتقد أن هذه الأنواع من المشروبات لا يجب أن يوضع عليها أي من أنواع ادعاءات الصحة“.

وأظهرت الدراسات أنه من الممكن أن يؤدي استهلاك الكثير من السكر إلى السمنة، وتلف الأسنان، وأن يؤدي إلى سلسلة من المشاكل الطبية الأخرى.

كما يرى نواب البرلمان الاوروبي أنه قد تم الربط بين مشروبات الطاقة والاصابة بالصداع، ومشاكل النوم ومشاكل سلوكية لدى الأطفال والمراهقين.

وأشاروا إلى دراسات توضح أن 68% من المراهقين و18% من الأطفال يستهلكون مشروبات الطاقة بانتظام، فيما يوجد بين كل ثلاثة أطفال في سن الحادية عشرة في أوروبا، طفل يعاني من زيادة الوزن أو السمنة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة